لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Mon 6 Jun 2016 12:34 PM

حجم الخط

- Aa +

تحويلات "العمالة الوافدة" تفتح شهية السعودية لفرض رسوم

توقع مختصون ماليون في السعودية أن يقر مجلس الشورى رسوما على تحويلات العمالة أسوة بالعديد من الدول، عقب الطفرة المتلاحقة في تحويلات العمالة الأجنبية من السعودية للخارج.  

تحويلات "العمالة الوافدة" تفتح شهية السعودية لفرض رسوم

توقع مختصون ماليون في السعودية أن يقر مجلس الشورى رسوما على تحويلات العمالة أسوة بالعديد من الدول، عقب الطفرة المتلاحقة في تحويلات العمالة الأجنبية من السعودية للخارج.

 

وبلغت التحويلات من السعودية للخارج العام الماضي157 مليار ريال، مقابل 154 مليار ريال في عام 2014.

 

وقالت صحيفة "عكاظ" نقلاً عن مختصين أن  هذه التحويلات ليست كبيرة وفقا للناتج المحلى الإجمالى، وأعداد العمالة الوافدة التي تتجاوز 10 ملايين عامل من 100 جنسية، يقترح آخرون ضرورة فتح المزيد من المجال للوافدين، لاستثمار جزء من هذا المبلغ الضخم الذى يوازى 18 % تقريبا من حجم الموازنة.

 

وقال عضو لجنة الأوراق المالية محمد عادل عقيل إن ارتفاع حجم التحويلات الأجنبية في المملكة يعد أمرا طبيعيا، نسبة إلى حجم الاقتصاد الوطني، وأعداد العمالة التي تتجاوز 10 ملايين عامل، وأشار إلى أهمية فتح المزيد من الفرص أمام الوافدين، بعد تعثر استثماراتهم في العقار وسوق الأسهم، ولفت إلى أن الزيادة السنوية في التحويلات تأتي نتيجة منطقية أيضا للزيادة في الرواتب.

 

من جانبه طالب عضو جمعية الاقتصاد السعودي عصام خليفة بضرورة فتح ملف الاقتصاد الخفي، والتستر التجاري، الذي يؤدي إلى خسائر كبيرة بالنسبة للاقتصاد لا تقل عن 200-300 مليار ريال سنويا، متوقعاً  إقرار بعض الرسوم على تحويلات العمالة مع بدء مجلس الشورى مناقشة هذا الملف أسوة بالعديد من الدول الأخرى.