لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Wed 15 Jun 2016 07:03 AM

حجم الخط

- Aa +

وزارة العمل السعودية تطلق برنامج نطاقات الموزون.. وبدء العمل به اعتباراً من ديسمبر

وزارة العمل والتنمية الاجتماعية تطلق برنامج "نطاقات الموزون" الذي يعد تطويراً جديداً لبرنامج تحفيز المنشآت لتوطين الوظائف "نطاقات" ويبدأ العمل به في ديسمبر 2016

وزارة العمل السعودية تطلق برنامج نطاقات الموزون.. وبدء العمل به اعتباراً من ديسمبر

أطلقت وزارة العمل والتنمية الاجتماعية السعودية برنامج "نطاقات الموزون" الذي يعد تطويراً جديداً لبرنامج تحفيز المنشآت لتوطين الوظائف "نطاقات".

 

وقال بيان صادر عن وزارة العمل والتنمية الاجتماعية إنه سيتم بدء العمل بتطبيق "نطاقات الموزون" على كافة المنشآت اعتباراً من يوم الأحد 11 ديسمبر/كانون الأول 2016.

 

وبحسب القرار، يحتسب برنامج "نطاقات الموزون" نقاطاً لكل منشأة بناءً على 5 عوامل هي نسبة التوطين في المنشأة، ‌ومتوسط أجور العاملين السعوديين في المنشأة، ونسبة توطين النساء في المنشأة، والاستدامة الوظيفية للسعوديين في المنشأة، ونسبة السعوديين ذوي الأجور المرتفعة.

 

ويتحدد نطاق المنشأة وفق التعديل الجديد بعد احتساب مجموع النقاط التي حققتها، وفقاً للجداول التي تضعها وتحدثها الوزارة، بما يتناسب مع كل نشاط وحجم وحسب متطلبات سوق العمل.

 

وقال وزير العمل والتنمية الاجتماعية مفرج الحقباني إن برنامج نطاقات الموزون يأتي دعماً لمتطلبات التنمية الاقتصادية، ليساهم بشكل فعال وحيوي في إيجاد الفرص الوظيفية ذات القيمة المُضافة لأبناء وبنات المملكة، وإضفاء لمبدأ نطاقات في الواقعية والإنصاف.

 

وأقر الوزير تقسيماً جديداً للمنشآت ذات الحجم المتوسط، لتصبح ثلاث فئات وفقاً لعدد العاملين، وهي منشأة متوسطة (فئة أ) من 50 إلى 99 عاملاً، منشأة متوسطة (فئة ب) من 100 إلى 199 عاملاً، ومنشأة متوسطة (فئة ج) من 200 إلى 499 عاملاً.

 

وتمهيداً لتطبيق برنامج نطاقات الموزون على كافة المنشآت العاملة بسوق العمل بعد 6 أشهر، أعدت الوزارة حاسبة افتراضية لمساعدة المنشآت لاحتساب نطاقها الموزون ومقارنته بالحالي، بهدف العمل خلال الفترة المقبلة على تحسين نطاقاتها وفق عوامل التوازن الكمي والنوعي.

 

ويهدف "نطاقات الموزون" إلى رفع جودة التوطين ومكافأة المنشآت المتميزة في التوطين، كما تم إضافة معايير نوعية للبرنامج بالإضافة إلى العامل الكمي الحالي (نسبة التوطين)، بحيث تقيس المعايير النوعية جودة التوظيف، إذ يوازن البرنامج بعد التعديل بين العامل النوعي والعامل الكمي بما يتناسب مع حاجة سوق العمل.

 

وفي أواخر أبريل/نيسان الماضي، أعلن ولي ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان آل سعود عن رؤية السعودية 2030 التي تسعى لتنويع اقتصاد المملكة بعيداً عن النفط وإلى معالجة قضايا البطالة ونقص المساكن. وتهدف الرؤية لخفض معدل البطالة إلى سبعة بالمئة من 11.6 بالمئة بحلول العام 2030.