لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Wed 20 Jul 2016 03:08 PM

حجم الخط

- Aa +

صحيفة سعودية: إغلاق المحلات عند التاسعة مساء قرار فاشل

صحيفة سعودية: إغلاق المحلات عند التاسعة مساء قرار فاشل لأن 72 بالمئة من الزبائن يرتادون المحلات الساعة التاسعة مساءً ما يعني أن تنفيذ مثل هذا القرار سينتج عنه خسائر اقتصادية فادحة.

صحيفة سعودية: إغلاق المحلات عند التاسعة مساء قرار فاشل

أظهرت دراسة حديثة أعدتها الغرفة التجارية والصناعية في مدينة جدة السعودية صعوبة ملائمة خطة وزارة العمل والتنمية الاجتماعية الخاصة بإغلاق المحلات التجارية في المملكة عند الساعة التاسعة مساءً.

 

وتحت عنوان "إغلاق المحلات التاسعة مساء قرار فاشل"، ذكرت صحيفة "عين اليوم" السعودية أن الدراسة أبرزت أن 72 بالمئة من الزبائن يرتادون المحلات الساعة التاسعة مساءً ما يعني أن تنفيذ مثل هذا القرار سينتج عنه خسائر اقتصادية فادحة.

 

وأوضحت الدراسة أن أكثر من 90 بالمئة من الحجاج يمرون بمدينة جدة ليل نهار طوال أيام الأسبوع السبعة ويتسوق في أوقات مختلفة.

 

 

 

وقال محمد سعيد درديري رئيس اللجنة الاستشارية بغرفة جدة إن إغلاق المحلات التجارية عند الساعة التاسعة مساءً لن تخفض من استهلاك الكهرباء كما يظن البعض لأن الناس يستهلكون الكهرباء في منازلهم كما أن إغلاق المحلات لن يساهم في تقليل حركة المرور لأن الناس سيتدافعون في الشوارع للحاق بالأسواق قبل إغلاقها وسيقضون باقي الليل في الكورنيش أو الكافيهات والمطاعم.

 

وأضاف إن القرارات الجماهيرية التي لا تأخذ في الاعتبار طبيعة المنطقة تؤدي إلى فشل النتيجة النهائية.

 

فيما قال عبدالرحمن العطيشان رئيس غرفة الشرقية إن القرار برمته يحمل الكثير من الإيجابيات لوزارة العمل والتنمية الاجتماعية التي تريد من خلاله أن تزيد نسبة السعودة في قطاع وتفادي بعض الصعوبات التي تمنع ولوج الشباب السعودي القطاع بسبب ساعات العمل الحالية الطويلة.

 

وأضاف إن كل البلدان في العالم تبدأ العمل عند الساعة التاسعة صباحاً وتوصد أبوابها عند الساعة التاسعة مساء وأن السعودية ليست بمعزل عن العالم مؤكداً أن فتح المحلات لمدة اثنتي عشرة ساعة في اليوم هو زمن كافٍ.

 

وتنتظر وزارة العمل والشؤون الاجتماعية الموافقة على مشروع إغلاق المحلات التجارية في المملكة عند الساعة التاسعة مساءً بعد رفع المقترح، مؤخراً، إلى الجهات العليا.

 

وتؤكد وزارة العمل أنها تؤيد بقوة إغلاق المحال التجارية في التاسعة ليلاً مستثنية المراكز الترفيهية ومدن الملاهي ومراكز الألعاب والمطاعم والمقاهي وأن تلك المواقع سيكون وقت إغلاقها عند الساعة 12 ليلاً وفي الإجازات تغلق عند الواحدة صباحاً.

 

وكانت اللجنة المسؤولة عن دراسة قرار إغلاق المحال التجارية في الساعة التاسعة مساءً والمكونة من عدة جهات حكومية هي وزارات "العمل" و"التجارة"، و"الشؤون البلدية والقروية"، و"الشؤون الإسلامية"، و"الكهرباء"، بالإضافة إلى هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر قد أتمت، في العام 2014، دراسة مشروع القرار الذي حدد مواعيد عمل المحلات ما بين الساعة السادسة صباحاً وحتى الساعة التاسعة يومياً على أن تتخللها فترة راحة للموظف.

 

وأكدت وزارة العمل في فبراير/شباط الماضي عزمها على تطبيق قرار إغلاق المحال في التاسعة مساء خلال الفترة المقبلة، مؤكدة أنها لن تطبق القرار حتى يتم دراسته تماماً.

 

وذكرت صحيفة "الرياض" السعودية البارزة، في فبراير/شباط الماضي، أن الإعلان عن موعد التطبيق الرسمي لإغلاق المحال التجارية في المملكة سيكون قبل نهاية العام الجاري.

 

ويلاقي مشروع القرار معارضة بعض المواطنين السعوديين والمقيمين، الذين وجدوا في مواقع التواصل الاجتماعي النشطة في المملكة، عند كشفه، قبل حوالي سنتين، متنفساً لكتابة آرائهم؛ حيث تساءل موظفون ينتهي دوامهم في ساعات متأخرة من الليل "متى سيجلب أشيائه ولوازم منزله!".

 

وتدعم السلطات ووسائل الإعلام المحلية القرار باعتباره سيوفر فرص عمل للسعوديين الذين تقدر نسبة بطالتهم بنحو 12 بالمئة.

 

وبحسب استطلاع أجرته صحيفة "سبق" الإلكترونية في أبريل/نيسان 2014، رفض 61 بالمئة من المشاركين في الاستطلاع إغلاق المحلات في التاسعة مساء؛ بينما أيّد 35 بالمئة هذا الإغلاق، في حين أعلن 3 بالمئة عدم اهتمامهم.