لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Fri 5 Feb 2016 11:36 PM

حجم الخط

- Aa +

السعودية تفتح باب العمل أمام السوريين

المملكة العربية السعودية تفتح باب العمل في مختلف المجالات أمام نحو نصف مليون لاجئ سوري يعيشون على أراضيها

السعودية تفتح باب العمل أمام السوريين

فتحت المملكة العربية السعودية باب العمل في مختلف المجالات أمام نحو نصف مليون لاجئ سوري يعيشون على أراضيها.

 

وقال موقع "سكاي نيوز عربية" إن دخل نحو نصف مليون لاجئ سوري للسعودية منذ اندلاع الحرب في سوريا، ومنحتهم السلطات المحلية تسهيلات في الٌإقامة والعمل والتعليم إلى جانب توفير الرعاية الصحية لهم.

 

وبموجب القانون السعودي، يستطيع السوريون الحصول على تراخيص تمكنهم من العمل لمدة محددة قابلة للتجديد، وفق أنظمة العمل السعودية.

 

وتسعى الحكومة السعودية، منذ سبتمبر/أيلول الماضي، إلى حث الجهات المعنية على وضع شروط تسمح للسورين اللاجئين والمقيمين العمل لدى القطاع الخاص، في خطوة تهدف إلى توفير العيش الكريم لهم، وتوثيق نسبة العاملين على أراضيها ضماناً لحمايتهم.

 

ونقل موقع سكاي نيوز عن وزير العمل السعودي مفرج الحقباني، لـسكاي نيوز عربية قوله "نعطي الفرصة للسوريين الموجودين بالسعودية بشكل نظامي أو غير نظامي، أو حتى أولئك الذين أتوا للزيارة، نعطيهم فرصة لتصحيح أوضاعهم".

 

وأضاف الوزير "نسهل لهم (السوريين) الحصول على بطاقة زائر، التي تجدد بشكل مستمر ما دامت الظروف الأمنية في سوريا غير مستقرة، وما أن يحصل السوريون على البطاقة، سيتمكنون من العمل بالمملكة وممارسة حياتهم بشكل طبيعي".

 

من جانبه، قال مواطن سوري مقيم في المملكة"لقد قدمت لنا الحكومة السعودية تسهيلات ومعونات، وسمحت لنا بالعمل في أي مجال نريده، كما قدمت لنا تسهيلات في مجال التعليم".

 

وارتفع عدد السكان في السعودية؛ أكبر مصدر للنفط الخام بالعالم، إلى نحو 31.52 مليون نسمة بنهاية العام 2015 بنسبة نمو 2.4 بالمئة عن 2014 البالغة نحو 30.77 مليون نسمة ليرتفع عدد السكان بنحو 751 ألف نسمة خلال عام. وشكل المواطنون السعوديون ثلثي السكان بنسبة 67 بالمئة، بما يعادل نحو 21.1 مليون نسمة، فيما شكل الوافدون ثلث السكان بنسبة 33 بالمئة، بما يعادل 10.4 مليون نسمة.