لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Mon 29 Feb 2016 12:18 PM

حجم الخط

- Aa +

الكويت تسفر عشرات السوريين بسبب جوازاتهم!

الكويت تسفر عشرات السوريين بسبب جوازاتهم التي اعتبرت مزورة في حين تؤكد السفارة السورية بالكويت أنها غير مزورة  

الكويت تسفر عشرات السوريين بسبب جوازاتهم!

أعادت السلطات الكويتية خلال الأيام القليلة الماضية عشرات السوريين بعدما وصلوا البلاد بجوازات سفر اعتُبرت "مزّورة"، رغم تأكيد مسؤل في السفارة السورية بالكويت أن الجوازات ليست مزورة.

 

ونقلت صحيفة "الراي" الكويتية عن مصدر أمني كويتي إن "عشرات من المقيمين السوريين وصلوا مطاري الكويت (الدولي - سعد العبدالله)، غالبيتهم قدموا من الإمارات وسوريا، فأحيلت جوازات سفرهم إلى مكتب الأدلة الجنائية في المطار لمعاينتها والتدقيق عليها، إلا أن نتيجة التدقيق أشارت إلى أنها مزوّرة، وعلى الفور تم التحفظ على الجوازات وأصحابها".

 

وقال المصدر، دون أن تذكر الصحيفة اليومية اسمه، أن "السوريين أبلغوا السلطات الأمنية بأن هذه الجوازات صادرة عن طريق سفارات بلادهم في الكويت وفي دول خليجية أخرى ولا يعلمون شيئاً عن كونها مزورة من عدمه".

 

وأضاف أن "إعادة الوافدين من حيث وصلوا وعلى الطائرة نفسها تمت مساء أمس، بعد إتمام الإجراءات القانونية بخصوص الجوازات المزورة التي كانوا يحملونها".

 

ونقلت الصحيفة عن مصدر مسؤول في السفارة السورية بالكويت إن القائم بالأعمال غسان عنجريني يتابع قضية السوريين المرحلين والعالقين في المطارين، وأكد أن معظم الجوازات صحيحة وصادرة من جهات رسمية، إلا أن ما حصل كان نتيجة اعتماد (باركود) جديد في المطار والذي يعتبر أن الجوازات ذات الصفحات الورقية (أي الجوازات القديمة) مزوّرة.

 

وقال المصدر، دون ذكر اسمه أيضاً، إن "أبواب السفارة مفتوحة لمتابعة القضية ولكل من يطلب من المسفرين أو من الذين ما زالوا عالقين الحصول على وثيقة تؤكد صحة جوازاتهم، خصوصاً أن السفارة السورية هي الجهة القادرة على تمييز الجوازات الصحيحة من المزورة، والسفارة مستعدة لتبديل الجواز غير المعتمد خلال ساعة ليكون مطابقاً للمواصفات الدولية المعتمدة".

 

وأضاف المصدر، أن "عنجريني طلب لقاء مسؤولين في وزارتي الداخلية والخارجية لحل هذا الإشكال، وخصوصاً أن أصحاب تلك الجوازات لا يتحملون مسؤولية ما حصل، وأن السفارة مستعدة لإرسال موظف من قبلها إلى المطار لكشف الجوازات المزوّرة".