لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Tue 2 Feb 2016 09:22 AM

حجم الخط

- Aa +

خمس دول تستحوذ على 85% من إجمالي التحويلات المالية الخليجية

قال تقرير حديث صادر عن البنك الدولي إن إجمالي التحويلات المالية للوافدين بدول مجلس التعاون الخليجي الست بلغ 100 مليار دولار أمريكي عام 2014، وهو ما يتراوح بين 4 و10% من إجمالي النواتج المحلية لدول مجلس التعاون.

خمس دول تستحوذ على 85% من إجمالي التحويلات المالية الخليجية

قال تقرير حديث صادر عن البنك الدولي إن إجمالي التحويلات المالية للوافدين بدول مجلس التعاون الخليجي الست بلغ 100 مليار دولار أمريكي عام 2014، وهو ما يتراوح بين 4 و10% من إجمالي النواتج المحلية لدول مجلس التعاون.

 

جاء ذلك خلال ندوة نظمها مركز البحرين للدراسات الاستراتيجية والدولية والطاقة أمس، تحت عنوان (العمالة السائبة في دول مجلس التعاون الخليجي: التحديات والحلول)، بمشاركة مختصين ومسئولين خليجيين من القطاعين العام والخاص، أكد خلالها رئيس مجلس أمناء مركز (دراسات) خالد بن ابراهيم الفضالة أن حجم الاقتصاد الذي تشكله العمالة السائبة في أسواق دول الخليج، يقدر بنحو 19% من حجم اقتصادات الدول الست، الأمر الذي بات ينذر بمخاطر جمّة على مختلف الأصعدة ، بحسب صحيفة "أخبار الخليج".

 

وقال الأمين العام لاتحاد الغرف الخليجية السيد عبدالرحيم نقي إن «خمس دول هي الهند وباكستان والفلبين وسريلانكا ومصر تستحوذ على 85% من إجمالي التحويلات المالية الصادرة من أسواق دول التعاون»، موضحا أن «عدد السجلات التجارية المسجلة في جميع غرف دول مجلس التعاون يبلغ حاليا مليون رخصة تجارية، تشكل المؤسسات الصغيرة والمتوسطة نحو 85 إلى 90% من إجمالي هذه التراخيص، الأمر الذي يفاقم ظاهرة العمالة السائبة التي بات ضروريا التصدي لها من خلال تشريعات وقوانين مناسبة تحفظ صورة دول الخليج زاهية كما هي أمام العالم في ما يتعلق بصونها حقوق وكرامة العمالة الوافدة».

 

وعزا الأمين العام لاتحاد الغرف الخليجية عدم التوصل لحلول جذرية لمشكلة العمالة السائبة إلى عدة أسباب قال إن أولها ؛ أن حكومات دول المجلس لا تشرك القطاع الخاص في وضع الحلول المناسبة للقضية، مضيفاً أن السبب الثاني عدم وجود ربط الكتروني حقيقي بين دول التعاون، الأمر الذي يسهل تبادل المعلومات الأمنية المتعلقة بالعمالة السائبة، وافتقارنا إلى الربط الالكتروني مفرط إلى حد أن تعطل الأجهزة الالكترونية الخاصة بعبور المسافرين من أحد الموانئ البينية يعني تعطل حركة المسافرين بين الحدود، بدلا من أن يحل الربط إشكاليات تعطل أجهزة دولة من دول التعاون لأسباب فردية للدولة.

 

وأضافت الصحيفة أن مسؤولين أسّروا لها بأن العمالة السائبة تكونت بسبب الفساد وبسبب وجود متنفذين فوق القانون يتاجرون بالفيز. ويوم يوقفون الفساد ستتوقف مشكلة تفاقم العمالة السائبة التي لم تهبط إلى الخليج من السماء، بل أتت إليها بوسائل قانونية عبر موانئها البرية والجوية والبحرية.