لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Sun 4 Dec 2016 09:51 PM

حجم الخط

- Aa +

صحيفة سعودية: مع تطبيق الضريبة الانتقائية.. علبتا السجائر تعادل إيجار شقة

الضريبة الانتقائية وضريبة القيمة المضافة تجعلان ثمن علبتا سجائر في دول الخليج العربي تعادل إيجار شقة لمدة شهر

صحيفة سعودية: مع تطبيق الضريبة الانتقائية.. علبتا السجائر تعادل إيجار شقة

قالت صحيفة سعودية إنه مع مطلع العام 2017 سيفكر المدخنون ألف مرة في استمرارهم في التدخين أو الإقلاع عنه حيث من المتوقع أن تحدد قيمة الضريبة الانتقائية في الأسبوعين المقبلين خلال اجتماع قادة دول مجلس التعاون الخليجي في البحرين وبموجبها ستفرض الضريبة على أنواع بعينها من السلع والخدمات الضارة والأكثر استهلاكًا بنسبة 100 بالمئة.

 

وأضافت صحيفة "عين اليوم" الإلكترونية أن أول تلك السلع ستكون "السجائر أكثر السلع استهلاكاً في دول الخليج ولذلك فهي تحظى بضريبة عالية".

 

وأوضحت أنه "حال إقرار الضريبة بداية 2017، ستصبح علبة السجائر الواحدة بـ26 ريالاً بعد أن كانت بـ13 ريالاً إذا كانت الزيادة بنسبة 100 بالمئة أي ما يعادل 780 ريالاً شهرياً، و23 ألفاً سنوياً، وإذا كانت علبتين في اليوم ستعادل في الشهر 1560، وفي السنة 48.360 ألفاً أي ما يعادل إيجار وحدة سكنية".

 

وتدرس الدول الست المصدرة للبترول الأعضاء في مجلس التعاون الخليجي فرض ضريبة القيمة المضافة منذ سنوات. وقال أكثر من مسؤول خليجي مؤخراً إنها ستكون بحدود 5 بالمئة، وسيتم تطبيقها تدريجياً خلال عامين.

 

وتخطط دول الخليج العربية لفرض ضريبة على القيمة المضافة بنسبة أساسية قدرها 5 بالمئة على أن يتم البدء في تطبيق هذه الضريبة بداية 2018، فيما ستعطى الدول الأعضاء التي لم تستكمل إجراءاتها الداخلية مهلة أقصاها بداية 2019 لتطبيقها.

 

أما الضريبة الانتقائية، فتشمل فرض ضريبة انتقائية لمكافحة التبغ على جميع الأصناف الواردة في الفصل (24) من التعرفة الجمركية الموحدة لدول المجلس، التي تشمل التبغ المستورد أو الذي يتم زراعته أو صناعته فــي بعض دول المجلس، وتعادل الرسوم "الضرائب" الجمركية "القيمية أو النوعية" التي يتم تحصيلها على التبغ ومشتقاته وفق الآلية التي تقرها لجنة التعاون المالي والاقتصادي.

 

وستفرض ضريبة الانتقائية على قائمة السلع بنسبة 50 بالمئة على المشروبات الغازية، و100 بالمئة على مشروبات الطاقة، فيما أقرت سقفاً أعلى يصل إلى 100 بالمئة للضريبة على السلع "ذات الطبيعة الخاصة".

 

وحددت دول المجلس جدولاً زمنياً لجاهزية تطبيق الضريبة الانتقائية على أن يستهدف بدء تطبيق الضريبة بداية 2017.