لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Sat 24 Dec 2016 08:52 AM

حجم الخط

- Aa +

"التصنيع" السعودية راع بلاتيني لمعرض "عرب بلاست" 2017 في دبي

شركة التصنيع الوطنية السعودية (تصنيع) تشارك كراع بلاتيني لمعرض "عرب بلاست" أضخم معارض المنطقة والثالث عالمياً في قطاع البلاستيك والبتروكيماويات

"التصنيع" السعودية راع بلاتيني لمعرض "عرب بلاست" 2017 في دبي

تُشارك شركة التصنيع الوطنية السعودية (تصنيع) كراع بلاتيني لمعرض "عرب بلاست"، أضخم معارض المنطقة والثالث عالمياً في قطاع البلاستيك والبتروكيماويات، والذي سيقام في الفترة من 8 إلى 10 يناير/كانون الثاني القادم في مركز دبي الدولي للمؤتمرات والمعارض.

 

ووفقاً لبيان تللقى أريبيان بزنس نسخة منه، تنظم شركة الفجر للمعلومات والخدمات، معرض "عرب بلاست" بالتعاون مع "ميسي دوسيلدورف" الألمانية، حيث سيشهد المعرض حضور اللاعبين الرئيسيين في قطاعات البلاستيك والبتروكيماويات في المنطقة العربية وحول العالم.

 

وقال "ساتيش كانا"، المدير العام لشركة الفجر للمعلومات والخدمات "مع النجاح الكبير له على مدى سنوات، أصبح معرض عرب بلاست محطة هامة للشركات المتخصصة في مجال البلاستيك والصناعات البتروكيماوية في دول مجلس التعاون الخليجي والعالم. وسوف تشهد الدورة 2017 منه عرض أحدث الحلول والتقنيات الخاصة بالابتكار في مجالات البلاستيك والبتروكيماويات إضافة إلى تبادل المعرفة".

 

وشركة التصنيع الوطنية هي شركة بتروكيماويات سعودية كبرى تمتلك حصصاً في مجموعة واسعة من المشاريع مثل المواد الكيميائية والبلاستيك والهندسة وخدمات صناعية أخرى، وهي ثاني أكبر شركة صناعية في المملكة العربية السعودية، وثاني أكبر منتج لأكسيد التيتانيوم في العالم.

 

وتم إنشاء "تصنيع" في عام 1985 باعتبارها شركة تصنيع مساهمة مملوكة بالكامل من قبل القطاع الخاص للترويج لمختلف المجالات الصناعية ذات القيمة العالية أو المشاركة فيها. وفي  2006، استحوذت تصنيع على 51 بالمئة من شركة التصنيع الوطنية للبتروكيماويات، ومنذ ذلك الوقت أخذ تركيز تصنيع يميل على نحو متزايد إلى صناعة البتروكيماويات للاستفادة من احتياطيات السعودية الضخمة من النفط.

 

وتأتي أهمية معرض "عرب بلاست" بتوفيره فرصة للخبراء والمتخصصين الدوليين للالتقاء وتبادل الممارسات وقصص النجاح والحلول وتحديات قطاع البتروكيماويات والبلاستيك في العالم.

 

ويعتبر قطاع البتروكيماويات في المملكة العربية السعودية من أنشط القطاعات الاقتصادية حيث من المتوقع أن يصل الاستثمار فيه إلى حدود الـ 150 مليار دولار في 2020، وفقاً للتقرير الصناعي حول المملكة الذي نشر في شهر أغسطس من العام 2016 من قبل الغرفة التجارية الصناعية بجدة.

 

وأضاف كانا "التوقعات أن يكون قطاع البتروكيماويات في المملكة العربية السعودية قد أنتج حوالي 115 مليون طن في العام 2016. كما سوف تشهد الصادرات نمو سنوي مركب قدره 15٪، وتشير التقديرات إلى أن الصادرات ستصل إلى 100 مليون طن في العام 2016".

 

ويعتبر معرض "عرب بلاست" 2017 مناسبة عالمية للإطلاع على أحدث التقنيات في قطاع البلاستيك والآلات والتكنولوجيا ذات الصلة إضافة إلى أنظمة وحلول تكنولوجيا التعبئة والتغليف البلاستيكية وسحب الألمنيوم والمواد الكيميائية والمضافات والسلع نصف مصنعة وهندسة البلاستيك والمنتجات البلاستيكية والتعبئة والتغليف والمواد الخام، مثل الأصبغة والمواد المضافة والبوليمرات وغيرها من الحلول ذات الصلة.