مجلس الشورى يناقش فرض ضريبة 6% على تحويلات الأجانب في السعودية

يسهم في فقدان المنطقة لجاذبيتها على المدى القصير، ولاسيّما في ما يتعلق بالعمالة الماهرة التي تمتلك خيارات توظيف أعلى، وتؤدي إلى نقص في المهارات في حال لم تتوافر اليد العاملة المحلية التي تمتلك المهارات نفسها".
مجلس الشورى يناقش فرض ضريبة 6% على تحويلات الأجانب في السعودية
بواسطة أريبيان بزنس
الثلاثاء, 20 ديسمبر , 2016

يناقش مجلس الشورى السعودي (البرلمان) اليوم الثلاثاء فرض رسوم على التحويلات النقدية للعاملين الأجانب بمقدار 6 بالمئة خلال العام الأول من عمله على أن تقل سنوياً حتى تقف عند 2 بالمئة عند العام الخامس وما بعده.

 

ويقول مقدم المقترح عضو الشورى السابق حسام العنقري إن من مسوغات مقترحه ارتفاع التحويلات النقدية للعاملين الأجانب المقيمين في المملكة من 57 مليار في 1426هـ لتصل إلى حوالي 135 مليار ريال في 1435هـ.

 

ويتكون النظام المقترح من 12 مادة ويهدف إلى تشجيع العاملين الأجانب المقيمين في السعودية لإنفاق مدخراتهم النقدية أو استثمارها داخل المملكة، والحد من قيام العاملين الأجانب بممارسة أعمال إضافية والحصول على دخل بشكل غير نظامي.

 

وكان صندوق النقد الدولي حذر دول الخليج العربية في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي من فرض ضريبة على تحويلات الوافدين قد ينطوي على عدد من السلبيات منها قد يسهم في فقدان المنطقة لجاذبيتها على المدى القصير، ولاسيّما في ما يتعلق بالعمالة الماهرة التي تمتلك خيارات توظيف أعلى، وتؤدي إلى نقص في المهارات في حال لم تتوافر اليد العاملة المحلية التي تمتلك المهارات نفسها".

 

وفي يونيو/حزيران الماضي، قال وزير المالية السعودي آنذاك إبراهيم العساف إن المملكة لن تفرض ضريبة على الأموال التي يرسلها العمال الأجانب في المملكة إلى بلدانهم. وجاءت تصريحات "العساف"، حينها، رداً على تقارير عدة تحدثت عن عزم الحكومة فرض ضرائب على تحويلات الوافدين الأجانب في المملكة.

 

وفي بداية مايو/أيار الماضي، أيدت اللجنة المالية بمجلس الشورى مقترح نظام "رسوم التحويلات النقدية للعاملين الأجانب" في المملكة.

 

ويعيش في السعودية - أكبر مصدر للنفط الخام بالعالم - نحو 11 مليون وافد أجنبي، وأظهر تقرير رسمي أن تحويلاتهم بلغت العام الماضي حوالي 156.9 مليار ريال (52.6 مليار دولار)، بزيادة قدرها 4 بالمئة مقارنة بالعام 2014، حيث بلغت آنذاك حوالي 153.3 مليار ريال.

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج

أخبار ذات صلة