لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Wed 6 Apr 2016 08:59 AM

حجم الخط

- Aa +

40 تريليون دولار مكاسب الولايات المتحدة المتوقعة من وثائق بنما

شكك خبير اقتصادي ألماني بأهداف نشر وثائق بنما التي كشفت إخفاء ثروات ضخمة في ملاذات ضريبية آمنة في بنما ملمحا إلى تعمد الولايات المتحدة كشف هذه الوثائق لتكسب قرابة 40 تريليون دولار من جذب هذه الأموال

40 تريليون دولار مكاسب الولايات المتحدة المتوقعة من وثائق بنما

شكك خبير اقتصادي ألماني بأهداف نشر وثائق بنما التي كشفت إخفاء ثروات ضخمة في ملاذات ضريبية آمنة في بنما ملمحا إلى تعمد الولايات المتحدة كشف هذه الوثائق لتكسب قرابة 40 تريليون دولار من جذب هذه الأموال.

وكانت بلومبرغ قد نشرت مطلع العام الجاري خطط الولايات المتحدة لتصبح أفضل ملاذ ضريبي لثروات العالم وأشارت لكبير مديري شركة روتشيلد المالية حين ألقى خطابا يشرح فيه كيفية جذب أثرياء العالم ونخبه لتجنب دفع الضرائب بتحويل ثرواتهم إلى الولايات المتحدة دون خضوعها لأي ضرائب وإخفائها عن حكومات العالم.

أما واشنطن بوست فقد لفتت إلى أن الولايات المتحدة أصبحت تلقب بـ سويسرا الجديدة ، كناية عن تحولها إلى وجهة للباحثين عن الملاذات الضريبية حيث تم تسجيل قرابة ربع مليون "شركة واجهة"في شركة واحدة بولاية ديلاوير.

 

الخبير الاقتصادي الألماني أرنست وولف قال في لقاء صحفي هذا الأسبوع وعقب نشر تفاصيل الوثائق، إن مناطق الملاذات الضريبية " أوفشور" لن تختفي كظاهرة إنما ستجري عملية إعادة توجيه للتدفقات المالية، وذكر أن تريليونات الدولارات ستتوجه إلى الولايات المتحدة التي تسعى حاليا للتحول إلى ملاذ ضريبي كبير جديد.

وقال في حديث لوكالة " سبوتنيك، إن فضيحة بنما لم تمس أية شركة أمريكية، ولذلك فقد تكون جزءا من استراتيجية أمريكية. وأعاد الخبير إلى الأذهان أن الولايات المتحدة تمكنت قبل ذلك من تقويض مبدأ سرية الودائع في سويسرا التي باتت اليوم ملزمة بأن تقدم إلى السلطات الأمريكية كل ما تطلبه من معطيات عن المواطنين الأمريكيين. والأمر نفسه، نفذ مع الدول الأخرى.

وفي الوقت ذاته، تطبق في بعض الولايات الأمريكية السرية المصرفية بشكل مطلق. ففي ولايات نيفادا وداكوتا الجنوبية، وأيومنغ وديلاوير، توجد "ملاذات ضريبية مطلقة".

بعد فضيحة وثائق بنما، حتما، سيقوم أفراد وشركات بنقل أموالهم إلى الولايات الأمريكية المذكورة أعلاه. ونوه الخبير بأن الحديث يدور عن مبالغ تصل إلى 30-40 ترليون دولار.

وكانت بعض وسائل الإعلام قد نشرت، في 3 أبريل/نيسان، وثائق زعمت أنها  تعود للشركة القانونية البنمية Mossack Fonseca، جرى فيها الحديث عن ضلوع بعض الزعماء العالميين الحاليين والسابقين والمقربين منهم في فضيحة تهرب ضريبي.

كيف خرجت وثائق بنما إلى العلن؟

تعود أصول القضية إلى العام 2014، حين تلقى صحافي اسمه باستيان أوبرماير Bastian Obermayer في صحيفة "سودوتشيه زيتونغ" Süddeutsche Zeitung الألمانية رسالة من مجهول يعرف نفسه بـ"جون دو"، تسأله إذا كان يهمه بالحصول على وثائق تتيح "فضح الجرائم أمام الرأي العام". وحذر المصدر الصحافي في الرسالة بأن "حياته أو حياتها في خطر"، وأنه يستطيع التواصل عبر الرسائل المشفرة ولا يمكنه إجراء أي مقابلة شخصية. استمر الصحافي بالتواصل، كما قال لموقع "وايرد" Wired، عبر قنوات مشفرة يجري تغييرها باستمرار والحرص في كل مرة على محو تاريخ المحادثة من دون فضح الطرق المعتمدة.

 

تواصلت الصحيفة الألمانية مع "الاتحاد الدولي للصحافيين الاستقصائيين" ICIJ الذي كان مشغولاً ب قضية مشابهة وهي وثائق "سويس ليكس" منذ العام 2013، وطار فريق من الاتحاد إلى ميونخ للتنسيق مع الصحيفة الألمانية.