لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Sun 24 Apr 2016 01:56 PM

حجم الخط

- Aa +

أمير سعودي: تواصلت مع ولاة الأمر بشأن هيئة الأمر بالمعروف.. "واستبشروا خيراً"

أمير سعودي بارز: تواصلت مع ولاة الأمر في بشأن إعادة صلاحيات هيئة الأمر بالمعروف.. "واستبشروا خيراً"

أمير سعودي: تواصلت مع ولاة الأمر بشأن هيئة الأمر بالمعروف.. "واستبشروا خيراً"
الأمير خالد بن طلال بن عبدالعزيز آل سعود

قال الأمير خالد بن طلال بن عبدالعزيز آل سعود؛ العضو في هيئة البيعة السعودية، "بحمد الله تعالى تواصلت مع ولاة الأمر، حفظهم الله، وقد أوضحوا لي حرفياً أن موضوع تنظيم الهيئة (هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر) ليس بالشكل الذي يتخيله البعض وأن هذه الشعيرة العظيمة باقية ما بقيت الدولة وكافة جهات الدولة تقوم بواجبها بذلك".

 

ووفقاً لصحيفة "عين اليوم" السعودية، قال الأمير خالد بن طلال عبر حسابه على موقع تويتر اليوم الأحد نقلاً عن ولاة الأمر إن "التنظيم واللائحة التنفيذية التي ستصدر ستنظم عمل جهاز الهيئة بشكل أفضل من السابق ويضمن قيامها بمهامها بالشكل الذي يرضي الله ورسوله".

 

وأضاف "أنه وبناءً على ما تقدم قام بحذف التغريدة السابقة التي دوّنها حول الموضوع"، داعياً الجميع إلى "استبشار الخير".

 

وكان الأمير خالد بن طلال قال في تغريدة سابقة إنه تواصل مع بعض أعضاء هيئة كبار العلماء حول تفاصيل قرار تنظيم عمل الهيئة، وأوضح في حينه أنه سيتواصل مع ولي الأمر وولي العهد وولي ولي العهد بهذا الشأن.

 

وكان مجلس الوزراء السعودي قد أعلن يوم 12 إبريل/نيسان الماضي عن تنظيم الرئاسة العامة لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر الذي حظر على أعضاء "الهيئة" إيقاف الأشخاص أو التحفظ عليهم أو مطاردتهم والاكتفاء فقط بإحالة ما يظهر لها من مخالفات إلى الشرطة والجهات المختصة.

 

وتواجه هيئة الأمر بالمعروف انتقادات في عملها ويتعرض أعضائها الخمسة آلاف عضو والمكلفين بتطبيق قوانين الشريعة الإسلامية في السعودية، إلى انتقادات بسبب بعض الأساليب والتصرفات داخل المجتمع، على الرغم من الدور الكبير الذي تلعبه في منع عدد كبير من الجرائم معظمها ترتبط بعادات وتقاليد المجتمع السعودي المحافظ، حيث تشكل الهيئة قوة ردع موجودة في كل أنحاء المملكة وتضع السعودية في واحد من أكثر بلدان العالم أمناً.

 

كما يسجل السعوديون لرجال الهيئة دورهم الكبير في حماية الفتيات من الابتزاز من قبل الشباب في ظاهرة باتت تشغل الكثير من الباحثين في السعودية واستدعت تدخل العاهل السعودي الراحل الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود شخصياً قبل عدة سنوات.