لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Thu 24 Sep 2015 04:55 PM

حجم الخط

- Aa +

كيف بدأت حادثة تدافع منى وكيف انتهت بموت 717 حجيجاً؟

كيف بدأت حادثة تدافع منى وكيف انتهت بموت 717 حجيجاً؟  

كيف بدأت حادثة تدافع منى وكيف انتهت بموت 717 حجيجاً؟

تسببت حادثة تدافع الحجاج، اليوم الخميس، في منى بالمشاعر المقدسة بموت 717 حجيجاً وإصابة أكثر من 800 آخرين.

 

وبحسب تقارير محلية، تدافع الكثير من الحجاج في الشارع غير الرئيسي بمشعر منى في اليوم الأول لأعمال الحج بعد الوقوف بعرفات وتحرك بعض الحجاج دون إتباع خطط التفويج المقررة بمعرفة الجهات الأمنية وتعليمات وزارة الحج ليتبعها فوضى بين بعضهم من جنسيات مختلفة أغلبها آسيوية وأفريقية، صعدوا للمخيمات هربا من الزحام ، مما أحدث تدافعا بين الحجاج، وسقوط الكثير منهم.

 

وتسبّبت حادثة التدافع بأمر لم يكن في الحسبان، عندما أعلن الدفاع المدني الساعة العاشرة والنصف صباحاً بوفاة 100 حاج، وازدادت بعدها حتى وصل الإعلان عن 717 حالة وفاة وإصابة أكثر من 800 حاج.

 

استنفرت الجهات الأمنية والصحية عدّتها وعتادها للسيطرة على هذه الحادثة المؤلمة، ووجه ولي العهد السعودي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز آل سعود بتشكيل لجنة عليا لتتولى التحقيق في هذا الحادث ومسبباته وصولاً إلى معرفة الحقيقة والرفع بما يتم التوصل إليه من نتائج ومرئيات إلى العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود.

 

ورأس الأمير محمد بن نايف ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية رئيس لجنة الحج العليا بمقر وزارة الداخلية بمنى بعد ظهر اليوم الخميس اجتماعاً طارئاً للقيادات الأمنية المشاركة في أعمال الحج للوقوف على الأسباب الحقيقية التي أدت إلى وقوع هذا الحادث الأليم.

 

ويقوم نحو مليوني حاج بأداء مناسك فريضة الحج قدموا من 164 دولة حول العالم.