لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Sun 20 Sep 2015 10:42 AM

حجم الخط

- Aa +

الخارجية السورية : دمشق لا تمانع من الحوار بشأن الحل السياسي

أكدت وزارة الخارجية السورية أن دمشق لا تمانع من بدء الحوار السياسي إلى جانب مكافحة الإرهاب في الوقت ذاته  

الخارجية السورية : دمشق لا تمانع من الحوار بشأن الحل السياسي
وزير الخارجية السوري وليد المعلم

أكدت وزارة الخارجية السورية أن دمشق لا تمانع من بدء الحوار السياسي إلى جانب مكافحة الإرهاب في الوقت ذاته.

وأوضح وزير الخارجية السوري وليد المعلم في حديث متلفز لقناة روسيا اليوم ، نقلته وكالة الانباء السورية الرسمية (سانا) اليوم ردا على سؤال حول توقيت الحديث عن تطورات بين دمشق وموسكو "يوجد شيء جديد يفوق تزويد سوريا بالسلاح هو مشاركة روسيا بمحاربة تنظيم ما يسمى بـ"الدولة الإسلامية" (داعش) وجبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام)".

وذكر أن روسيا لا تخفي عزمها الاشتراك في جهود مكافحة الارهاب مضيفا "نثق بقيادة روسيا وعزمها على المشاركة وما نقوم به معلن ومعروف للجميع".

وجدد الترحيب بمبادرة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين لاقامة جبهة عريضة من الدول بالتعاون مع الحكومة السورية في مكافحة الارهاب.

وردا على سؤال حول زيارة مبعوث الامم المتحدة لسوريا ستيفان دي ميستورا قال المعلم "بحثت مع دي ميستورا لمدة ساعتين ايضاحات لأسئلة ارسلناها سابقا حول مبادرته لايجاد اربعة فرق عمل لخبراء سوريين ليتبادلوا الافكار" فيما وصفه بتبادل فكري غير رسمي وغير ملزم للتحضير لعقد مؤتمر (جنيف 3).

وأوضح المعلم انه طلب الى المبعوث الاممي شرحا لمهام كل فريق عمل ونتائجها المستقبلية لكي يتسنى لدمشق اتخاذ الموقف المناسب ازاءها.