لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Wed 7 Oct 2015 05:16 AM

حجم الخط

- Aa +

السعودية: القتل أشد العقوبات لمثيري الفتن على تويتر

الرياض: القتل أشد العقوبات لمثيري الفتن على موقع تويتر لأنها تؤجج الرأي العام وتسبب إرباكاً للمجتمع السعودي  

السعودية: القتل أشد العقوبات لمثيري الفتن على تويتر

أكد مصدر قضائي بوزارة العدل السعودية أن عقوبة القتل هي أشد العقوبات التعزيرية التي تطبق على مطلقي الإشاعات المثيرة للفتن عبر وسائل التواصل الاجتماعي خاصة "تويتر" كونها تؤجج الرأي العام وتسبب إرباكاً للمجتمعات.

 

ونقلت صحيفة "مكة" السعودية عن المصدر القضائي، دون أن تذكره، إن مثل هذه القضايا تحدد عقوبتها حسب نوع الإشاعة، وتختلف حسب تأثيرها على المجتمع، فقد يكتفي القاضي بعقوبات تعزيرية أخرى منها السجن والجلد وهي من العقوبات المعتادة في القضايا العامة.

 

وقال المصدر إن مطلقي الإشاعات عقوباتهم ليست محددة بل تعزيرية تعود لنظرة القاضي تجاه الحالة ومدى تأثيرها وأهدافها ومن ثم يشرع في الحكم على الحالة وآثارها.

 

وألمح إلى عقوبات تعزيرية أخرى مثل حرمان مطلق الإشاعة من "تويتر" على سبيل المثال كبديل للسجن أو الإقامة الجبرية، وحرمانه من السفر وتقييد حريته سواءً بدنياً أو مالياً، وقال إن هذه العقوبات التعزيرية موجودة في الفقه الإسلامي.

 

وتراقب السلطات السعودية مواقع التواصل الاجتماعي وخاصة تويتر الذي يحظى بشعبية منقطعة النظير في المملكة ومن مختلف الطبقات الاجتماعية.