لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Thu 22 Oct 2015 07:11 AM

حجم الخط

- Aa +

"سويفت" تخفض أسعار التراسل المالي 57% بحلول نهاية 2015

أعلنت "سويفت" اليوم أنها تتوقع أن تقدم انخفاضاً في الأسعار بنسبة 57% لخدمات المراسلات المالية بحلول نهاية عام 2015، مما يعني أنها ستتخطى الهدف الذي رصدته المؤسسة في عام 2010 بتخفيض الأسعار بنسبة 50%، وذلك كجزء من استراتيجية "سويفت" لعام 2015.

"سويفت" تخفض أسعار التراسل المالي 57% بحلول نهاية 2015

أعلنت "سويفت" اليوم أنها تتوقع أن تقدم انخفاضاً في الأسعار بنسبة 57% لخدمات المراسلات المالية بحلول نهاية عام 2015، مما يعني أنها ستتخطى الهدف الذي رصدته المؤسسة في عام 2010 بتخفيض الأسعار بنسبة 50%، وذلك كجزء من استراتيجية "سويفت" لعام 2015.


في عام 2010، كانت استراتيجية "سويفت" تنصّ على خفض أسعار المراسلات المالية بما بين 30 و50% بين عامي 2010 و2015، وهو هدف حققته المؤسسة التعاونية للمصارف والمؤسسات المالية في عام 2014، أي قبل الموعد المرصود له بعام واحد. وبحلول نهاية عام 2015، يتوقع أن يصل الانخفاض الكلي في الأسعار في فترة الخمسة أعوام إلى 57%.

صرح ياور شاه، رئيس مجلس إدارة "سويفت": "هذا يعكس التزام ’سويفت‘ بالقطاع المصرفي. فقد حققت المؤسسة التعاونية التزامها بخفض أسعار المراسلات المالية بين المصارف في نهاية عام 2014، أي قبل عام من الموعد المرصود لذلك، ولكنها أيضاً واصلت تطبيق البرنامج مسجّلة انخفاضاً أكبر بكثير في الأسعار من المتوقع. أنا أهنئ ’سويفت‘ على هذا الجهد وأتطلع لانخفاض أكبر في أسعار المراسلات المالية بين المصارف سيستفيد منه القطاع في السنوات الخمسة القادمة"، بحسب بيان صحفي وصل أريبيان بزنس.

وتتحدى الخطة الخمسية الجديدة المعروفة بـ "سويفت 2020"، "سويفت" أن تواصل استثمارها في أمن وموثوقية ونمو منصتها الأساسية للمراسلات المالية في حين تُجري المزيد من الاستثمارات في الخدمات الحالية وتوفير حلول جديدة ومبتكرة. والجزء الإضافي لهذه الخطة هو البرنامج الهيكلي الجديد الطويل الأمد لخفض الأسعار والذي سيطبق في شهر يناير 2016. وهذه خطة التسعير الاستراتيجية الرابعة التي تطرحها "سويفت" للقطاع في السنوات الـ 15 الماضية. وتنصّ الخطة الجديدة على خفض الأسعار بما بين 30 و45% بحلول نهاية شهر ديسمبر 2020، مع الأخذ بعين الاعتبار الاستثمارات الضرورية لتنمية الأعمال.

قال فرانسيس فانبيفر، الرئيس المالي الأول في "سويفت" : "إن النمو الكبير في حركة المراسلات المالية والمراقبة الصارمة للتكاليف وخطط التسعير المبتكرة قد مكّنتنا أن نتفوق حتى على وعدنا في مجال الأسعار الذي وضعناه في عام 2010، الأمر الذي سمح لنا بتقديم توفيرات كبيرة لعملائنا. وبحسب أوضاع السوق، إننا نلتزم بتحدي جديد لخفض الأسعار بما بين 30% و45% بحلول 2020 في حين نركّز كذلك على خدماتنا ومنتجاتنا غير المرتبطة بالمراسلات المالية ببذل جهود مبتكرة وموجهة لخفض الأسعار. إننا واثقون أن هذه الأهداف لخفض الأسعار يمكن أن تتحقق دون أن تؤثر سلباً على خطة الاستثمار الطموحة المرصودة في استراتيجية 2020."