لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Sat 10 Oct 2015 09:29 AM

حجم الخط

- Aa +

30 قتيلا و126 مصابا في هجوم أنقرة

نقلت رويترز عن وزارة الداخلية التركية أن ضحاي الانفجار وصل إلى 30 قتيلا و126 مصابا في هجوم أنقرة.

 30 قتيلا و126 مصابا في هجوم أنقرة
مظاهرة يبدو أنها كانت مستهدفة في الانفجار وكانت المسيرة تدعو للسلام والتعامل مع منظمة بي كي كي الكردية بحسب بي بي سي

أنقرة 10 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - قالت وزارة الداخلية التركية إن 30 شخصا على الأقل قتلوا كما أصيب 126 شخصا في انفجارين خارج محطة القطارات الرئيسية في العاصمة أنقرة اليوم السبت.

 


وقالت الوزارة في بيان مكتوب إن المصابين يعالجون في عدد من المستشفيات بعد أن وقع الانفجاران الساعة العاشرة وأربع دقائق صباحا بالتوقيت المحلي (0704 بتوقيت جرينتش) في الوقت الذي كان فيه الناس يتجمعون للمشاركة في تجمع حاشد نظمته نقابات وهيئات المجتمع المدني.

وشاهد مراسل لرويترز في الموقع جثة على الأقل مغطاة بالأعلام والملصقات بما فيها أعلام حزب الشعوب الديمقراطي المؤيد للأكراد فيما تناثرت بقع الدماء والأشلاء على الطريق.

وقال مسؤولان حكوميان لرويترز إن السلطات تحقق في مزاعم بأن الهجومين من تنفيذ مفجر انتحاري.

وقال مكتب رئيس الوزراء أحمد داود أوغلو إنه سيعقد اجتماعا مع نائبه يالجين أقدوغان ومسؤولين بالحكومة ورؤساء الأجهزة الأمنية الساعة 0900 بتوقيت جرينتش لبحث الهجوم.

وذكر شهود أن الانفجارين وقعا بفارق ثوان عن بعضهما فيما تجمع المئات للمشاركة في مسيرة سلام للاحتجاج على الصراع بين قوات الأمن التركية والمقاتلين الأكراد في جنوب شرق تركيا.

واستعر العنف بين الدولة ومقاتلي حزب العمال الكردستاني المحظور منذ يوليو تموز عندما نفذت تركيا ضربات جوية على معسكرات للمقاتلين الأكراد ردا على ما قالت إنه ارتفاع في وتيرة الهجمات ضد القوات الأمنية. ولقي المئات حتفهم منذ ذلك الحين.

وأظهرت لقطات فيديو التقطتها وكالة دوجان للأنباء المشاركين في المسيرة وهم يساعدون الجرحى على الأرض بينما كان مئات الأشخاص المصدومين يجوبون الشوارع المحيطة. ووضعت الجثث في دائرتين على بعد 20 مترا من بعضها في منطقة الانفجارين.

ووقع الهجوم في وقت تتنامى فيه المخاوف الأمنية في تركيا قبل ثلاثة أسابيع من الانتخابات البرلمانية.