لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Wed 11 Nov 2015 06:34 AM

حجم الخط

- Aa +

معرض الضيافة قطر 2015.. منصة تجمع خبراء عالميين

أسدل الستار على معرض الضيافة قطر 2015 والذي استمر على مدار ثلاثة أيام بمركز الدوحة للمعارض بمشاركة 111 شركة عارضة من 12 بلدا حول العالم، ومنها قطر والصين والامارات والكويت ومصر وألمانيا وايطاليا ولبنان ورومانيا وليتوانيا. وحرصت الشركات المشاركة في المعرض على عرض أحدث ما توصل إليه قطاع الضيافة والفنادق والمطاعم والمقاهي وذلك على مساحة بلغت 5 آلاف متر مربع.

معرض الضيافة قطر 2015.. منصة تجمع خبراء عالميين

أسدل الستار على معرض الضيافة قطر 2015 والذي استمر على مدار ثلاثة أيام بمركز الدوحة للمعارض بمشاركة 111 شركة عارضة من 12 بلدا حول العالم، ومنها قطر والصين والامارات والكويت ومصر وألمانيا وايطاليا ولبنان ورومانيا وليتوانيا. وحرصت الشركات المشاركة في المعرض على عرض أحدث ما توصل إليه قطاع الضيافة والفنادق والمطاعم والمقاهي وذلك على مساحة بلغت 5 آلاف متر مربع.

حرصت إدارة المعرض على حضور ممثلين من 14 فندقا في قطر من أجل لقاء عدد كبير من العارضين خلال ما يقارب 320 لقاءا تم تنسيقها خلال فترة المعرض، كما حظي الزوار بفرصة استخدام منصة لقاءات العمل لعقد اجتماعات مع العارضين الذين يرغبون في لقائهم. وقد حضر المعرض أكثر من 10 آلاف زائر  من المهتمين بصناعة السياحة والفنادق والمطاعم والكافي شوب.

قطر أصبحت وجهة لصناعة المعارض
من جانبه قال وزير الاقتصاد والتجارة الشيخ أحمد بن جاسم آل ثاني مما لاشك فيه أن قطاع الضيافة من القطاعات الهامة في صناعة السياحة، وقد تطور هذا القطاع تطورا كبيرا في السنوات الأخيرة في قطر لاسيما مع زيادة عدد الشركات المحلية والاستثمارات المختلفة التي تتوجه للاستثمار في هذا القطاع، مشيرا أن قطر أصبحت وجهة مهمة في صناعة المعارض والمؤتمرات في منطقة الخليج والمنطقةالاقليمية، وأضاف الوزير أن قطر مقبلة على استضافة حدث عالمي ينتظره العالم أجمع كل 4 سنوات ألا وهو فعاليات مونديال 2022 الذي تستعد له قطر بكل قطاعاتها المختلفة ليكون تنظيمها للحدث مشرفا  لها وللعرب جميعاً.

ورش عمل ومسابقات وعقود
وحول أبرز الفعاليات والأحداث التي شهدها المعرض يقول رواد سليم مدير معرض الضيافة قطر 2015 أن المعرض شهد فعاليات كثيرة منها مسابقة المشروبات "موكتيل" والصالون كولينير أي مسابقة الطهاة وورش العمل وعددا واسعا من المشاركات المحلية والاقليمية مضيفاً أن صالون "كولينير" تم ابتكاره لاختبار أمهر الطهاة في مسابقة تتضمن 15 فئة، وتنظم هذه الفعالية بالتنسيق والتعاون التام مع جمعية الطهاة المحترفين في قطر، وأن هذه المسابقة تمت بإشراف الرابطة العالمية لجمعيات الطهاة لمنطقة شمال أفريقيا والشرق الأوسط، وقد حظيت المسابقة التي لاقت استحسانا كبيرا بلجنة تحكيم تشمل 10 حكام إقلميين وعالميين.

مشاركة جمعية الطهاة المحترفين بقطر
من جهته قال ديفيدسوسون رئيس جمعية الطهاة المحترفين في قطر أننا تعاونا مع الشركة الدولية للمعارض لتنظيم مسابقة الطهاة العالميةا لأولى في قطر من خلال معرض الضيافة 2015، وقد دعمنا المسابقة بتزويد الطهاة بالأدوات اللازمة لتطوير مسيراتهم المهنية وتسعى الجمعية إلى تكوين شبكة من الطهاة المحترفين من مختلف عمليات خدمات الطعام متعددة الوحدات في الشرق الاوسط وشمال أفريقيا. وتضمن اليوم الأول للمعرض عمل ورشة عمل تدريبية تحت عنوان " تحليل المخاطر ونقاط التحكم الحرجة" قامت بتنظيمها شركة بويكر راعي صالون كولينير والنظافة الرسمي.

فرصة للمهتمين بصناعة المطاعم والكافي شوب
من جانبه أوضح أوضح نضال غزال مدير المبيعات بمركز القهوة أن المعرض يشكل فرصة كبيرة للمهتمين بصناعة المطاعم والفنادق والكافي شوب نظرا حجم الشركات العارضة وعددها ونوعية الشركات أيضا حيث عرضت أحدث المستجدات في مجال المطاعم ومعداتها والقهوة بأنواعها والمسكرات وكل ذلك يصب في اتجاه واحد ألا وهو دعم وتقدم صناعة السياحة والضيافة على أكمل وجه ممكن من خلال حرص الشركات العارضة على جذب العملاء بأجود ما لديها من معروضات.
أما باسل جيزاوي مدير أحد الشركات التي توفر الاضاءة بجوار المسابح وعمل الإكرديوان السحاب بالفنادق فقال أن المعرض ناجح بامتياز وقد ساعده في الوصول إلى عملاءه بشكل سريع وهذه ميزة المعارض الناجحة أن تأتي لك بجمهور وشريحة كبيرة من العملاء بحيث تستطيع الوصول بسهولة للعملاء المتخصصين وكل المهتمين بمجالات الضيافة والفندقة.

التعرف على مستثمري القطاع
من جانبه قال خالد أبو عيد مجموعة palma صاحبة مطعم لؤلؤة الشرق بمدينة اللؤلؤة، أن المعرض يتيح فرصة مميزة للعلامات التجارية والمجموعات الفندقية ومطوري قطاع الفنادق ومطوري المشاريع والمصارف المختلفة للتعرف على مستثمري قطاع الوكلات التجارية والفنادق وخلق فرص عمل جديدة.كما يشكل المعرض إضافة حقيقية لمزودي الفنادق والمقاهي المحللين والاقلميين والعالميين وجمعهم تحت مظلة واحدة لبحث فرص التعاون وعقد الشراكات المختلفة.

جناح دولة الكويت

من جانبه قال وليد بيبي أحد المشاركين في المعرض لعل من أبرز المشاركين في المعرض جناح دولة الكويت المقام تحت رعاية الهيئة العامة للصناعة الكويتية، ومن الشركات الكويتية  المشاركة في المعرض شركة صناعات الشرهان والشركة العالمية لصناعة منتجات الورق" أي باك" وشركة تعبئة مياه الروضتين، والشركة الكويتية لصناعة مواد التغليف وشركة اللسمات الأخيرة للأثاث والمفروشات كما يضم الجناح شركة مطاحن الدقيق والمخابز الكويتية وشركة " ام تي سي مالتي باك"وشركة توزيع المعليات المحفوظة وشركة الألبان الكويتية الدانماركية وشركة الصناعات الغذائية "فيكو" ومجموعة أوساكا العالمية.

نمو قطاع الضيافة

وعن نمو قطاع الضيافة وتطوره يخبرنا عماد عسكر مدير العمليات في مجموعة عسكر، وراعي المطابخ الرسمي للمعرض: "إن نمو قطاع الضيافة يحث العالمين في هذا المجال على مواكبة التطور الدائم في هذا المجال الحيوي وكون مجموعة عسكر من الرواد الداعمين للقطاع في قطر خلال العقود الأربعة الماضية وكذلك في السنوات المقبلة، مؤكدا أننا مقتنعون أن الطهاة هم من ركائز قطاع الضيافة، ومع مرور الوقت وافتتاح عدد أكبر من الفنادق والمطاعم الراقية، ارتقى مستوى القطاع في قطر ليتماشى مع المعايير العالمية في هذا المجال.
وأضاف عسكر يأتي معرض الضيافة قطر 2015 بصفته الحدث الوحيد في قطر الذي يتضمن جميع نواحي قطاع الضيافة، وسيمنح المعرض الفرصة لجميع اختصاصيي القطاع لعقد لقاءات عمل، مما سيخلق عالما جديدا من الفرص. ويشرفنا هذا العام أن نكون الراعي الذهبي للحدث، إذ يتيح لنا هذا الدور فرصة توسيع شراكاتنا في هذا القطاع النامي.وسيتضمن الحدث هذا العام منصة لقاءات العمل والتي تستضيف المشترين للقاء العارضين خلال المعرض، وتضمن الحدث ورش عمل تدريبية من تنظيم "بويكر" ستشمل المواضيع التالية: تدريب حول تحليل المخاطر ونقاط التحكم الحرجة، وتدريب آخر حول التوعية على النظافة. أما جمعية الطهاة المحترفين في قطر، فستعرض ورشة عمل على مدار ثلاثة أيام ستشمل عدة مواضيع، ومن بينها: طهو السكر، وصنع الأزهار، والأسماك، وتقنيات العمل بالدلافن والكركند، وصنع قوالب السكر.

300 ألف وظيفة خليجيا بقطاع الضيافة

تعد صناعة الضيافة أحد الركائز الاساسية لتطور منظومة العمل السياحي وقد شهد القطاع تطورا ملحوظا وفرص عمل عديدة حيث يوفر القطاع 300 ألف وظيفة خلال العقد المقبل على مستوى دول الخليج، ورغم ذلك فهناك تحديات تواجه هذه الصناعة في ظل افتتاح المزيد من الوحدات الفندقية في الخليج ولاسيما في الدوحة التي تشهد طفرة كبيرة في هذا المجال استعدادا لاستضافة نهائيات كأس العالم 2022، لذلك يجب بحث استرايجيات الاستدامة والتكنولوجيا والربحية في صناعة الضيافة والعمل بشكل حثيث على تطوير القطاع لما بعد المونديال بحيث تكون صناعة الضيافة والفندقة بشكل دائم وليس موسمي أو مرتبط بحدث ما، وتأثير ذلك على الاقتصاد القطري.