لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Mon 8 Jun 2015 09:00 AM

حجم الخط

- Aa +

السعودية تحشد عسكرياً على الحدود اليمنية وأنباء عن عمليات برية

السعودية ترسل حشداً عسكراً إلى حدودها الجنوبية مع اليمن حيث تدور معارك 

السعودية تحشد عسكرياً على الحدود اليمنية وأنباء عن عمليات برية

تشير الأنباء الواردة إلى أن السعودية، التي تقود التحالف العربي العسكري ضد أنصار الله (الحوثيين) وأنصار الرئيس السابق علي عبدالله صالح في اليمن، تقوم بزيادة الحشود العسكرية على حدودها الجنوبية مع اليمن.

 

وبحسب تقارير، وصلت قوة عسكرية جديدة تابعة للقوات البرية السعودية، أمس الأحد، إلى منطقة جازان الحدودية مع اليمن.

 

ويأتي ذلك بالتزامن مع تكثيف التحالف غاراته على المواقع العسكرية التابعة للحوثيين وحليفهم الرئيس السابق علي عبدالله صالح، لا سيما في صنعاء، حيث استهدف مقر القيادة العامة للجيش الخاضع لجماعة الحوثيين، وأوقعت الغارات 45 قتيلاً، معظمهم من العسكريين.

 

وذكرت صحيفة "الحياة" السعودية إنه شوهدت أمس الأحد في قطاع جازان تعزيزات ضخمة للقوات البرية السعودية، وأعداد من الدبابات ومدافع الميدان والعربات المصفّحة.

 

وقال مصدر طبي إن "45 جندياً وضابطاً كانوا بين قتلى الغارات على مقر القيادة العامة للجيش في حي التحرير السكني في صنعاء، وألحقت الانفجارات أضراراً، ودفعت العائلات إلى مغادرة الحي. كما قصف طيران التحالف مواقع عسكرية أخرى للمتمردين في شمال اليمن، منها معسكر الجمينة التابع للحرس الجمهوري، في شرق صنعاء والذي استهدفته سبع غارات، ومخزن أسلحة في جبل النهدين المطل على العاصمة من جهة الجنوب".

 

وفي الجنوب، شن طيران التحالف غارات لمساندة "المقاومة الشعبية" التي تجمع الفصائل المناوئة للحوثيين الذين طاول القصف مواقعهم في عدن.

 

وفي محافظة تعز، شنّ الطيران غارات على مواقع قريبة من باب المندب، وقُتِل أربعة في المدينة وأُصيب 20 آخرين. وفي الضالع، قُتِل 10 من المسلحين الحوثيين وتم أسر 12 خلال مواجهات مستمرة منذ السبت الماضي.

 

وكانت السعودية قد أكدت، السبت، جاهزية قواتها لمنع أي محاولة اختراق لحدودها، بعدما اتَّضح أن الميليشيات الحوثية استعانت بتشكيل من الحرس الجمهوري اليمني الموالي لعلي صالح.