لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Tue 16 Jun 2015 07:32 AM

حجم الخط

- Aa +

"داعش" يقتل حاكمه الشرعي في القلمون بعد انشقاقه

تناقلت وسائل إعلاميّة بالاستناد لمصادر مطّلعة أنّ عناصر من تنظيم "داعش" أقدمت على تصفية الحاكم الشرعي المنشق عنه في القلمون الغربي في سوريا والمعروف باسم أبو الوليد المقدسي وهو أردني الجنسيّة.

"داعش" يقتل حاكمه الشرعي في القلمون بعد انشقاقه
صورة للمقدسي

تناقلت وسائل إعلاميّة بالاستناد لمصادر مطّلعة أنّ عناصر من تنظيم "داعش" أقدمت على تصفية الحاكم الشرعي المنشق عنه في القلمون الغربي في سوريا والمعروف باسم أبو الوليد المقدسي وهو أردني الجنسيّة.

 

تداول متشدّدون على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" أنّ أفراداً من تنظيم "داعش" اقتحموا منزل الحاكم الشرعي المنشقّ عن التنظيم أبو وليد المقدسي وقتلوه وزوجته من دون أن يَعرِضوه على محاكمة شرعيّة.

وكان المقدسي قد كشف في الآونة الأخيرة من خلال شريط صوتي بُثّ عبر الإنترنت عن الفساد المالي والإداري لتنظيم "داعش" في القلمون قبل أنْ يُعلن انشقاقه عن التنظيم. ووفق المصادر، فإنّ تنظيم "داعش" تتبّع المقدسي وقام بتصفيته.

وتبرأ المقدسي في شريط مسجل مطلع الشهر الجاري، من الجرائم والتجاوزات التي ارتكبها قادة التنظيم في منطقة القلمون السورية خلال فترة إمارته، وأكد انسحابه من صفوف التنظيم بسبب الفساد المستشري في صفوفه وجرائم القتل بحق قياديين في كتائب المعارضة السورية المسلحة.

وقال المقدسي في الكلمة الصوتية التي عنونها باسم "اسمعوا منا ولا تسمعوا عنا"، إنه اعتزل صفوف التنظيم بسبب تفشي الفساد والإفساد في صفوف التنظيم، ورفضه إقامة محكمةٍ إسلامية في المنطقة، وعدم إقامة الدورات الشرعية للمنتسبين إلى صفوف التنظيم، موضحاً أن معظم المنتسبين كانوا عبارة عن تكتلات وتحزبات وعصابات، التي كان يعمل كل منها على حدة، مع بغض بينهم، كما أن الأشخاص لا يوضعون في المكان المناسب ولا توزع المهام ولا توجد رقابة أو محاسبة.

واعترف المقدسي بوجود اختراق وفشل أمني في صفوف التنظيم، وعزا ذلك إلى عدم وجود آلية للانتساب، مع ضعف في المستوى الشرعي الذي أدى إلى حالة الغلو.