حجم الخط

- Aa +

Wed 10 Jun 2015 11:37 AM

حجم الخط

- Aa +

داعش في مصر تعدم شابا بطريقة بشعة بتهم الجاسوسية لإسرائيل

نشر مكتب الدعاية الإعلامية لتنظيم داعش في مصر تحت اسم "ولاية سيناء" لقطات حملت عنوان "حرب العقول"، ظهرت  فيها إقدام عناصر التنظيم على إعدام أحد عناصره بعد مزاعم أنه يعمل لصالح المخابرات الاسرائيلية.

داعش في مصر تعدم شابا بطريقة بشعة بتهم الجاسوسية لإسرائيل

نشر مكتب الدعاية الإعلامية لتنظيم داعش في مصر تحت اسم "ولاية سيناء" لقطات حملت عنوان "حرب العقول"، ظهرت  فيها إقدام عناصر التنظيم على إعدام أحد عناصره بعد مزاعم أنه يعمل لصالح المخابرات الاسرائيلية بحسب صحيفة ديلي ميل.

 

وفي اللقطات أجبر الشاب أحمد شمس ابن محافظة كفر الشيخ المتهم بالعمالة ، على حفر قبره بأيديه، قبل إقدام عنصر ملثم على قتله.

وقال الشاب في الاعتراف أنه جرى تجنيده بعد إجباره على الاعتراف بحسب صحيفة ديلي ميل. وفي لقطات الفيديو قال الضحية قبل إعدامه: "كان الضابط يعطيني ما بين 500 - 600 جنيه في كل زيارة له، وطلب مني أن أشتري جهاز أندرويد فور الوصول للمجاهدين في ولاية سيناء، والهدف هو إرسال إحداثيات مواقعهم عن طريق الـ جي بي إس، كما طلب مني إعلامه بأعدادهم، وأنواع سياراتهم، وأسلحتهم".

وبحسب الشاب أحمد شمس، فإن "ولاية سيناء" كشفت أمره فور وصوله إلى مناطق سيطرتها، حيث أكد أنهم أبقوه لمدة أسبوع في أحد الغرف، ولم يتردد عليه حينها سوى الأمنيين لأخذ الاعترافات منه.
ولم يكشف التنظيم عن السر الذي كشف فيه هدف الشاب من الالتحاق بهم، مكتفين بعنوان الإصدار.. "حرب العقول".

وقبل إعدامه، تحدث الشاب مع الضابط الذي قام بتجنيده، وأوهمه بأنه استطاع أخذ معلومات ثمينة عن "ولاية سيناء"، طالبا منه إرسال مجموعة من الشبان لمساعدته في حفظ الأماكن وإمداده بالمال، قبل أن يعطي الهاتف لأحد عناصر التنظيم الذي لم يزد على بضع كلمات في حديثه للضابط.

وتكشف اللقطات وضع عناصر "ولاية سيناء" الشاب "الجاسوس" على شفا القبر، قبل أن يطلع أحدهم رصاصة على رأسه خر صريعا على الفور داخل القبر.