لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Tue 3 Feb 2015 07:39 PM

حجم الخط

- Aa +

الأردن يعدم المتشددة العراقية ساجدة الريشاوي في غضون ساعات

مصدر أمني: الأردن يعدم المتشددة العراقية ساجدة الريشاوي في غضون ساعات

الأردن يعدم المتشددة العراقية ساجدة الريشاوي في غضون ساعات

(رويترز) مصدر أمني: الأردن يعدم المتشددة العراقية ساجدة الريشاوي في غضون ساعات- قال متحدث باسم الحكومة الأردنية في بيان إن رد الأردن "سيكون حازما ومزلزلا وقويا" على إعدام  داعش للطيار معاذ الكساسبة الذي اعلن اليوم الثلاثاء. ونشر  داعش في وقت سابق فيديو على مواقع التواصل الاجتماعي يزعم أن الكساسبة احرق حيا. وكان التنظيم احتجز الكساسبة بعد سقوط طائرته فوق سوريا في ديسمبر كانون الأول.

 

أظهر مقطع فيديو نشره تنظيم  داعش اليوم الثلاثاء ما قال إنه الطيار الأردني المحتجز لديه معاذ الكساسبة وهو يعدم حرقا وذكر التلفزيون الأردني الرسمي أنه قتل منذ شهر.

ولم يتسن لرويترز على الفور التحقق من صحة الفيديو الذي أظهر رجلا يشبه الطيار الأسير وهو يقف في قفص أسود قبل إشعال النار فيه. ويحتجز التنظيم المتطرف الكساسبة منذ سقطت طائرته في سوريا في ديسمبر كانون الأول حيث كان في مهمة لقصف مواقع المتشددين. وقال التلفزيون الأردني إن الكساسبة قتل في الثالث من يناير كانون الثاني.

ولم تعلق الحكومة الأردنية. وقال أحد أفراد عائلة الكساسبة أن قائد القوات المسلحة الأردنية أبلغ العائلة بنبأ مقتله.

وانشغل الأردن بمصير الطيار الذي أثار أسره احتجاجات نادرة ضد الملك عبد الله بشأن تعامل الحكومة مع القضية.

وقال الرئيس الأمريكي باراك أوباما إنه اذا ثبتت صحة مقطع الفيديو فإن هذا سيضاعف إصرار التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة على القضاء على تنظيم  داعش. وأضاف أن هذه ستكون علامة أخرى على "وحشية وشراسة" المتشددين.

وأضاف "أيا كان الفكر الذي ينتهجونه فهو مفلس."

وظهر الرجل المحترق في الفيديو وهو يرتدي ملابس برتقالية كتلك التي ارتداها أسرى أجانب احتجزهم التنظيم وقتلهم منذ بدأ تحالف تقوده الولايات المتحدة قصف مواقع الدولة الإسلامية في يوليو تموز.

ونشر التنظيم مقاطع فيديو فيما سبق تظهر ذبح عدة رهائن أجانب وقال إنه قتل رهينتين يابانيين.

ويتعرض المتشددون لضغط عسكري متزايد نتيجة الضربات الجوية الى جانب جهود القوات الكردية وقوات الجيش العراقي لاستعادة الأراضي التي استولى عليها التنظيم في سوريا والعراق.

وفي مقطع الفيديو تجرى مقابلة مع الكساسبة يصف فيها المهمة التي كان من المقرر قيامه بها قبل تحطم طائرته. وتظهر في الفيديو لقطات لآثار الضربات الجوية وأناس يحاولون انتشال المدنيين من بين الأنقاض.

ويظهر الرجل الذي يشبه الكساسبة داخل القفص بملابس سكب عليها سائل قابل للاشتعال على ما يبدو بينما يحمل ملثم شعلة ويضرم النار في فتيل يؤدي للقفص.

وتشتعل النار في الرجل الذي يخر راكعا.

ثم يسكب المقاتلون أنقاضا على القفص الذي تسويه جرافة بالأرض بعد ذلك وبداخله الجثة. وسجل الفيديو في مكان صحراوي على غرار الفيديوهات السابقة لعمليات الإعدام التي نفذها التنظيم.

وكان الأردن يطالب بالإفراج عن الكساسبة مقابل سجينة عراقية طلب تنظيم الدولة الإسلامية مبادلتها بالرهينة الياباني كينجي جوتو. وظهر قطع رأس جوتو وهو مراسل حربي مخضرم في مقطع فيديو نشره التنظيم يوم السبت.

والسجينة العراقية ساجدة الريشاوي مسجونة في الأردن لدورها في هجوم انتحاري عام 2005 أودى بحياة 60 شخصا في عمان.