لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Thu 26 Feb 2015 06:03 AM

حجم الخط

- Aa +

بعد تهديدات داعش واشنطن تدعو رعاياها في الأردن لتجنب المراكز التجارية

واشنطن تدعو رعاياها في الأردن لتجنب المراكز التجارية بسبب تهديد محتمل، وعقب تهديدات أطلقها تنظيم داعش الإرهابي

بعد تهديدات داعش واشنطن تدعو رعاياها في الأردن لتجنب المراكز التجارية

تحذيرات أطلقتها السفارة الأمريكية في عمان لرعاياها أمس بعدم التوجه إلى المولات (المحال التجارية الكبيرة)، وذلك في بيان لها نشرتها عبر موقعها الرسمي في أعقاب بث تنظيم داعش تهديدات للأردن.

وبث تنظيم داعش مساء أمس لقطات فيديو جديدة بعنوان ” رسالة الى الاردن ” حيث تحدث احد أفراد التنظيم عن عملية اسر الطيار الاردني واعدامه حرقا و تبرير تلك الجريمة وتسويغها بحجج عديدة بحسب قولهم.

ونسبت مصادر صحفية في الأردن تطمينات للمواطنين على لسان متحدثين باسم الأمن الأردني بأن بيان السفارة الأمريكية لا يدعو إلى القلق وهو شان يعني رعاياها، وليس بالضرورة يعني أن لديها مؤشرات حول أمر بعينه.

ونقلت وكالة أ ف ب، تحذير السفارة الأمريكية في عمان الاربعاء، الأمريكيين في المملكة من ارتياد المراكز التجارية الكبرى الراقية بسبب ما قالت إنه معلومات حول تهديد محتمل.
ونشرت السفارة رسالة تحذيرية عبر موقعها الالكتروني والأجهزة المحمولة مفادها أنها «تلقت معلومات حول تهديد محتمل للمراكز التجارية الراقية في عمان».
وأضافت أن «هذا التهديد قد يكون حقيقيا، على الرغم من أن إطاره الزمني وطبيعته غير معروفة»، مشيرة إلى أن السلطات الأردنية «اتخذت خطوات لتكثيف الأمن في تلك المواقع».

 

 

وقالت السفارة إنها «طلبت من موظفيها وعائلاتهم تجنب تلك المواقع احتياطا في الأيام المقبلة، وهو ما طلب أيضا من المواطنين الأمريكيين» في المملكة.
وأشارت إلى أن المجموعات الإرهابية لطالما هددت باستهداف مواقع كالمراكز التجارية والمطاعم في الأردن، وعلى الأمريكيين توقع تواجدا أمنيا أكثر كثافة داعية إياهم للتعاون مع الأجهزة الأمنية وإجراءاتها.
من جهته، قال محمد المومني، وزير الدولة لشؤون الإعلام والناطق الرسمي باسم الحكومة الأردنية إن «الأردن مستمر في اتخاذ الإجراءات التي تضمن أمن وسلامة المواطنين خصوصا في ظل الأوضاع الإقليمية».
وأضاف أن «معظم الدول ترسل مثل هذه الرسائل التحذيرية لمواطنيها»، موضحا أن «الأردن عزز إجراءاته الأمنية منذ اندلاع الأحداث في الإقليم، وهي تخضع للمراجعة والتقييم دائما».

 

ويشارك الأردن في تحالف دولي تقوده واشنطن ينفذ منذ الصيف الماضي ضربات جوية ضد تنظيم الدولة الإسلامية الذي يسيطر على مناطق شاسعة في العراق وسوريا.
وكثفت عمان ضرباتها الجوية ضد التنظيم مؤخرا، بعد نشره في الثالث من شباط/فبراير شريطا مصورا يظهر قيامه بإعدام الطيار الأردني معاذ الكساسبة حرقا.
وأرسلت كل من فرنسا والإمارات والبحرين طائرات مقاتلة إلى الأردن للمشاركة في ضربات الحلف انطلاقا من أراضي المملكة.
وشهدت عمان عام 2005 تفجير ثلاثة فنادق ما أودى بحياة 60 شخصا، وأعلن حينها تنظيم القاعدة في بلاد الرافدين الذي كان يتزعمه أبو مصعب الزرقاوي مسؤوليته عن تلك التفجيرات.