لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Thu 26 Jun 2014 06:02 AM

حجم الخط

- Aa +

قطع راتب المطران عطا الله حنا لرفضه تجنيد المسيحيين الفلسطينيين في جيش الاحتلال الإسرائيلي

قال رئيس أساقفة سبسطية للروم الأرثوذكس، المطران عطاالله حنا، إن البطريرك ثيوفيلوس ومجمعه المقدس، قرر الثلاثاء قطع راتبه بسبب مواقفه السياسية، خاصة الرافضة لتجنيد المسيحيين الفلسطينيين في جيش الاحتلال، وموقفه من الأزمة البطريركية.

قطع راتب المطران عطا الله حنا لرفضه تجنيد المسيحيين الفلسطينيين في جيش الاحتلال الإسرائيلي
رئيس أساقفة سبسطية للروم الأرثوذكس، المطران عطاالله حنا

قال رئيس أساقفة سبسطية للروم الأرثوذكس، المطران عطاالله حنا، إن البطريرك ثيوفيلوس ومجمعه المقدس، قرر الثلاثاء قطع راتبه بسبب مواقفه السياسية، خاصة الرافضة لتجنيد المسيحيين الفلسطينيين في جيش الاحتلال، وموقفه من الأزمة البطريركية.

وأوضح المطران حنا لـموقع وطن للأنباء، أن هذه الخطوة تهدف لابتزازه والضغط عليه وعلى الأكليروس العربي، خاصة أنه تم قطع رواتب كهنة عرب آخرين بشكل تعسفي.

وأكد حنا أنه سيصدر ، بيانا يظهر الخطوات التصعيدية التي سيتخذها ضد قرار البطريرك ثيوفيلوس. وأورد بيان للمطران حنا وصلتنا نسخة منه،  أنه أبلغ رسميا بقرار قطع الراتب من قبل سكرتير البطريرك المطران اريستارخوس.

وقال المطران حنا إن سلسلة من القرارات التعسفية بحق الاكليروس العربي، اتخذت في "المجمع المقدس"، لاسيما قرار نقل "قدس الارشمندريت" خرستوفورس من ديره في الأردن إلى القدس.

وتابع: كان الأجدر أن يقوم المجمع بمعاقبة من يدعو لتجنيد شعبنا في جيش الاحتلال و من يبيعون أوقافنا ويتآمرون على الحضور المسيحي في هذه المنطقة".

ووصف حنا القرار بأنه "عديم الحكمة والمسؤولية"، قائلا إن "قرارات المجمع اليوم تدل على انعدام الحكمة و المسؤولية و نحن في الأيام القادمة مطالبون باتخاذ قرارات مصيرية".

وقال: كنا نتوقع من البطريرك ثيوفيلوس أن يكون أكثر حكمة و مسؤولية وألا يقوم بخطوات تصعيدية إنما بمبادرات تهدف لإنهاء الأزمة و حل المشاكل بطريقة سلمية، كنا نتوقع من البطريرك ثيوفلوس أن يتصرف كأب روحي وألا يتخذ قرارات انتقامية بعيدة عن روحانية الكنيسة، و كنا نتوقع منه أيضا أن يقوم بمبادرة حسن نيه لأبناء الرعية، ولكن يبدو أنه لا يفهم هذه اللغة و هذا أمر مؤسف.

وأكد حنا "نحن نقول لمن اتخذ هذه القرارات الظالمة اليوم بأن قراراتكم لن تثنينا على أن نقوم بتأدية رسالتنا الروحية و الإنسانية والوطنية...  كنا نظن بأن يحل المجمع الأزمة اليوم فإذا به يخلق أزمات جديدة وعلى الذين اتخذوا هذه القرارات تحمل المسؤولية".