لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Thu 12 Jun 2014 11:03 PM

حجم الخط

- Aa +

ألمانيا تستقبل 10 ألاف لاجئ سوري جديد

ألمانيا تزيد عدد اللاجئين السوريين الذي تستقبلهم من 10 آلاف إلى 20 ألف.

ألمانيا تستقبل 10 ألاف لاجئ سوري جديد

قال مسؤولون ألمان اليوم الخميس إن بلادهم سوف تستقبل 10 آلاف لاجئ سوري جديد ليصبح العدد 20 ألف لاجئ فروا من المعارك الدائرة في الصراع السوري.

 

ووفقاً لوكالة الأنباء الفرنسية (أ ف ب)، أعلن وزراء داخلية المقاطعات الألمانية في بون أن ألمانيا ستستقبل ضعف العدد المتوقع من اللاجئين السوريين حتى الآن وذلك عبر زيادته من عشرة آلاف إلى عشرين ألف لاجئ.

 

وأعلن وزير الداخلية الفدرالي توماس دو ميزيير في ختام لقاء مع وزراء المقاطعات أن "ألمانيا تدرك مسؤولياتها الإنسانية. لهذا السبب من العدالة أن نساعد جميعنا معاً بصورة أكبر".

 

وتعد ألمانيا الدولة "الأكثر سخاءً" في أوروبا في مجال استقبال لاجئين هاربين من الصراع السوري، حيث وافقت حتى الآن على استقبال 10 آلاف سوري عبر برنامج أول في مايو/ايار 2013 ثم برنامج ثان في ديسمبر/كانون الأول 2013.

 

ولكن نصف هؤلاء فقط وصلوا حتى الآن إلى ألمانيا، بحسب وزارة الداخلية.

 

وغالبية هؤلاء اللاجئين لديهم أفراد من عائلاتهم يقيمون في ألمانيا، ويستلمون لدى وصولهم إجازة إقامة لمدة عامين، ويسمح لهم بالعمل خلافاً لطالبي اللجوء.

 

وكان وزير الخارجية الألماني فرانك فالتر شتاينماير أعلن أثناء زيارة إلى لبنان في نهاية أيار/مايو الماضي مشروع ألمانيا لاستقبال 10 آلاف لاجئ سوري إضافي.

 

ولكن المنظمة الألمانية للدفاع عن حقوق الإنسان "برو اسيل" دعت الحكومة برئاسة أنجيلا ميركل إلى القيام بالمزيد عبر استقبال "نحو 80 ألفاً من أفراد عائلات سورية تقيم في ألمانيا".

 

ونددت المنظمة بأن "سياسة الحدود المقفلة (في أوروبا) تدفع اللاجئين السوريين إلى ركوب زوارق" متهالكة، مشيرة إلى العديد من حوادث غرق زوارق مهاجرين في البحر المتوسط خصوصاً.

 

وقالت الوكالة إنه منذ بداية النزاع في سوريا في 2011، وصل قرابة 40 ألف سوري إلى ألمانيا. وتقدم نحو 32 ألفاً منهم بطلبات لجوء بينما تعتبر سوريا الدولة الأولى التي يتحدر منها طالبو اللجوء مع نحو 1700 طلب شهري جديد.