لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Wed 16 Jul 2014 11:32 PM

حجم الخط

- Aa +

عدد العاطلين السعوديين 2.614 مليون.. ووزارة العمل تنفق 15 مليار ريال سنوياً لإصلاح السوق

عدد العاطلين السعوديين 2.6 مليون، وإجمالي السعوديين العاملين في القطاع الخاص يبلغ 1.4 مليون مواطن.

عدد العاطلين السعوديين 2.614 مليون.. ووزارة العمل تنفق 15 مليار ريال سنوياً لإصلاح السوق

أعلنت وزارة العمل أنها تنفق سنوياً 14.9 مليار ريال على إصلاح سوق العمل السعودية لتنفيذ استراتيجيات التوظيف القصيرة والمتوسطة المدى وأن عدد العاطلين السعوديين يبغ 2.614 مليون مواطن ومواطنة.

 

وأشارت إحصائية حديثة، بحسب صحيفة "الحياة"، إلى أن السعوديين ظلوا يشكلون الرقم الأدنى في شركات القطاع الخاص بمختلف ألوانها في برنامج "نطاقات"، وأن عدد السعوديين في شركات القطاع الخاص (النطاق البلاتيني) يبلغ 389.9 ألفاً، مقابل 440.2 ألف أجنبي، ويقل العدد في شركات نطاق (الأخضر المرتفع) إلى 196 ألف سعودي، فيما يرتفع عدد الأجانب إلى 867 ألفاً.

 

وأظهرت الإحصائية التابعة لوزارة العمل أن إجمالي السعوديين في القطاع الخاص يبلغ 1.4 مليون مواطن، مقابل 9.7 مليون وافد، منهم 3.4 مليون في العاصمة الرياض.

 

وأوضحت أن عدد العاطلين عن العمل بلغ 2614 ألفاً، وعدد العاطلات 3614 ألفاً، مع ارتفاع نسبة توظيف الإناث بنسبة 723 بالمئة حتى نهاية ديسمبر/كانون الأول الماضي ليصل عددهن إلى 398538 موظفة.

 

وتراوح معدل البطالة للذكور منذ العام 1999 حتى نهاية العام الماضي بين 61 و76 بالمئة، باستثناء ارتفاع مفاجئ في عامي 2006 و2007 بلغ 9 بالمئة، في حين تصاعد معدل البطالة للإناث من 15.8 بالمئة في 1999 ليرتفع تدريجياً حتى وصل إلى 33.2 بالمئة.

 

وأصدرت وزارة العمل خلال العام المالي الحالي 102 مليون تأشيرة، منها 950252 ألف تأشيرة عمل، موضحة مبررات إصدار التأشيرات لأسباب عدة، منها التوسع في النشاط بمقدار 219297 تأشيرة لعقود حكومية إضافة إلى 69 ألف تأشيرة موسمية.

 

وعلى مدى السنوات الأخيرة، أطلقت وزارة العمل السعودية عدداً من البرامج الرامية لإصلاح سوق العمل ورفع نسبة السعوديين العاملين بالقطاع الخاص؛ حيث عدلت نظام حصص التوظيف القائم في القطاع الخاص (السعودة)، وفرضت غرامات على الشركات التي تعين عدداً من المغتربين أكبر من عدد موظفيها السعوديين.

 

ويبلغ عدد سكان السعودية، أكبر مصدر للنفط الخام في العالم، نحو 30 مليون نسمة، منهم نحو 20 مليون مواطن.