لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Thu 20 Feb 2014 05:42 AM

حجم الخط

- Aa +

التسرب الوظيفي في السعودية ينخفض 40%

السعوديون يميلون إلى تجنب العمل في القطاع الخاص وإذا ما لاحت فرصة له بالتوظيف الحكومي فإنه سرعان ما يترك عمله لما توفره الوظائف الحكومية من ميزات.

التسرب الوظيفي في السعودية ينخفض 40%

انخفضت نسبة التسرب الوظيفي بين صفوف السعوديين الملتحقين بالقطاع الخاص مقرونة بزيادة المعدلات في الرواتب التي ما زال يواجهها تحدٍّ يتمثل في عدم قدرتها على مواءمة حجم ضغوط العمل.

 

وقالت وسائل إعلام محلية إنه وفقاً للمسح الذي أجرته غرفة مكة الثلاثاء الماضي على 22 شركة شاركت في المسار الوظيفي الثالث لغرفة مكة والذي أقرت فعالياته منذ العام الماضي وبشكل شبه شهري، بلغت النسبة نحو 40 بالمئة مقارنة بما كان عليه الحال في الفترة نفسها من العام الماضي والمقدرة النسبة له بنحو 45 – 50 بالمئة.

 

وقال عضو مجلس إدارة الغرفة التجارية الصناعية في مكة المكرمة والمشرف على برنامج المسار الوظيفي حسن كنسارة إن المسح شمل فئة كبيرة من الشبان الذين تقدموا للبحث عن الوظائف، موضحاً أنه بالرغم من ارتفاع معدلات سقف الرواتب في معظم الوظائف المطروحة والمقدر المتوسط لها بنحو 3.5 – 4.5 آلاف ريال كحد أدنى، إلا أن ضغوط العمل ما زالت تشكل التحدي الأكبر أمام أصحاب العمل، الذين يتسرب منهم من يلتحق بالوظائف لديهم، بحجة أن الرواتب وبالرغم من ارتفاع متوسطها مقارنة بما كان عليه الحال من السابق، إلا أنها وفقاً لوجهة نظرهم لا تتواءم مع حجم وضغوط العمل التي يواجهونها في بداية طريقهم.

 

وأضاف "كنسارة" أن الشركات المشاركة طرحت نحو 1200 وظيفة في مختلف المجالات.

 

وحول المسار الوظيفي الذي عُقد أخيراً، أكد "كنسارة" أنه شهد ارتفاعاً في حجم الطلب على الوظائف النوعية التي يتطلب معها توافر مؤهلات دراسية لا تقل عن البكالوريوس.

 

وقال إن الإحصاءات الرسمية، أظهرت أن أعلى نسبة عاطلين عن العمل في السعودية هي بين الحاصلين على شهادة البكالوريوس، تصل إلى 84.2 بالمئة، ثم الحاصلين على شهادة الثانوية أو ما يعادلها، بنسبة 32.9 بالمئة.

 

وبالنسبة للذكور، فأعلى نسبة للعاطلين هي بين الحاصلين على شهادة الثانوية أو ما يعادلها، بنسبة 52.6 بالمئة، ثم الحاصلين على البكالوريوس، بنسبة 16.3 بالمئة.

 

يذكر أن الكثير من الشباب السعودي يميل إلى تجنب العمل في القطاع الخاص، وإذا ما لاحت فرصة له بالتوظيف الحكومي فإنه سرعان ما يترك عمله، لما توفره الوظائف الحكومية من ميزات؛ أهمها الرواتب العالية وساعات الدوام القليلة وغياب الرقابة.