لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Sat 13 Dec 2014 03:00 PM

حجم الخط

- Aa +

الهند تعتقل رجلا يعتقد أنه وراء تغريدات مؤيدة للدولة الإسلامية على تويتر

اعتقلت الشرطة الهندية اليوم السبت (13 ديسمبر كانون الأول) مسؤولا تنفيذيا في شركة يشتبه أنه يدير حسابا مؤيدا لتنظيم الدولة الإسلامية على موقع تويتر ينشر تطورات حملة التنظيم المتشدد العسكرية من مقره ببنجالور.

الهند تعتقل رجلا يعتقد أنه وراء تغريدات مؤيدة للدولة الإسلامية على تويتر

اعتقلت الشرطة الهندية اليوم السبت (13 ديسمبر كانون الأول) مسؤولا تنفيذيا في شركة يشتبه أنه يدير حسابا مؤيدا لتنظيم الدولة الإسلامية على موقع تويتر ينشر تطورات حملة التنظيم المتشدد العسكرية من مقره ببنجالور.

وجاء اعتقال مهدي مسرور بيسواس من منزله بعد أيام من تقرير القناة الرابعة البريطانية الذي وصفته بأنه المسؤول عن حساب "شامي ويتنس" على موقع تويتر الذي يتابعه آلاف الأشخاص بينهم معظم المقاتلين الأجانب الذين ينتمون لتنظيم الدولة الإسلامية.

وقالت الشرطة إن الرجل البالغ من العمر 24 عاما كان يرسل تغريدات على موقع تويتر بعد ساعات العمل يهلل فيها لمكاسب الدولة الإسلامية ويسخر من أعدائها.

وقال مفوض الشرطة إم.إن. ريدي للصحفيين "خيوط كثيرة مع وكالات متعددة ساعدت الفريق في تعقب مكانه و(أيضا) بتنسيق ممتاز بين شرطة المدينة وقسم الامن الداخلي بشرطة الولاية والوكالة المركزية."

وأضاف ريدي "معلوماتنا واضحة الآن. لم يجند أي شخص قط ولم يسهل أي نشاط من هذا النوع في الهند. لم يسافر قط خارج الهند. إنه -كما يمكن القول- (يعمل) في العالم الافتراضي."

وأقامت الشرطة دعوى ضده للتحريض على الحرب ضد الدولة لكن والده قال لقناة تايمز ناو إن ابنه بريء وإن التهمة لفقت له.

وأضاف الأب الذي لم يذكر اسمه لقناة تلفزيونية هندية أخرى "كل ما أعرفه من وسائل الإعلام. جاء بعض الأشخاص من وسائل الإعلام في الصباح وقالوا لي إن حساب البريد الالكتروني لابني تعرض للاختراق وإنه اعتقل."

ويوجد في الهند ثالث أكبر تجمع للمسلمين في العالم لكن الشرطة تقول إن أربعة رجال فقط هم المعروف أنهم سافروا إلى الشرق الأوسط للانضمام للدولة الإسلامية. وعاد أحدهم منذ ذلك الحين واحتجزته الشرطة.

لكن مسؤولين يقولون إن من الصعب تعقب عدد المتعاطفين مع أيديولوجية الدولة الإسلامية لانه لا توجد شخصية محورية أو جهة تجنيد.

وعرضت القناة الرابعة مقابلة مع مهدي قال خلالها إنه كان يود لو انضم لتنظيم الدولة الإسلامية لكن أسرته تعتمد عليه.

وقالت القناة إن مهدي كثيرا ما ينشر النكات والصور المضحكة ويتحدث عن أفلام الأبطال الخارقين في صفحته على موقع فيسبوك كما ينشر صورا لتناول الطعام مع أصدقائه ولحفلات تقام في مكتبه.