لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Thu 19 Sep 2013 09:11 AM

حجم الخط

- Aa +

قوات الأمن المصرية تقتحم مدينة يسيطر عليها الإسلاميون غربي القاهرة

اقتحمت قوات الأمن المصرية يدعمها الجيش يوم الخميس مدينة يسيطر عليها الإسلاميون غربي القاهرة وقال التلفزيون الرسمي إن ضابط شرطة برتبة لواء قتل بالرصاص وسط تبادل لإطلاق النار وإطلاق قنابل الغاز المسيل للدموع.  

قوات الأمن المصرية تقتحم مدينة يسيطر عليها الإسلاميون غربي القاهرة

(رويترز) - اقتحمت قوات الأمن المصرية يدعمها الجيش يوم الخميس مدينة يسيطر عليها الإسلاميون غربي القاهرة وقال التلفزيون الرسمي إن ضابط شرطة برتبة لواء قتل بالرصاص وسط تبادل لإطلاق النار وإطلاق قنابل الغاز المسيل للدموع.

 

وأضاف التلفزيون أن اقتحام كرداسة يستهدف إلقاء القبض على متهمين بقتل 11 من رجال الشرطة بالمدينة في أغسطس/آب بعد فض اعتصامين بالقاهرة لمؤيدي الرئيس المعزول محمد مرسي.

 

وتابع أن مسلحين أطلقوا النار على القوات المتقدمة وأن القوات ردت عليهم بالمثل وأطلقت عليهم قنابل الغاز المسيل للدموع.

 

وقتل 11 من ضباط وأفراد الشرطة في هجوم على قسم الشرطة في المدينة التي يسكنها نحو 120 ألف نسمة يوم فض الاعتصامين ومقتل مئات من المشاركين فيهما في 14 من أغسطس/آب.

 

وقال التلفزيون إن اللواء نبيل فراج مساعد مدير أمن الجيزة أصيب في جانبه الأيسر خلال اقتحام كرداسة مما أودى بحياته.

 

وقال مصدر أمني بوزارة الداخلية في بيان أذيع بالتلفزيون: "نجحت قوات الأمن في فرض حصار واسع لمنطقة كرداسة وقامت باقتحامها حيث قامت بنشر العديد من الآليات العسكرية والسيارات المدرعة وسيارات فض الشغب وأعداد كبيرة من قوات الأمن المركزي بالإضافة إلى دعم من قوات الجيش بالمدرعات والجنود."

 

وأضاف "تلك العملية تستهدف في الأساس تمشيط المنطقة وملاحقة العناصر الإجرامية بها والقبض على عناصر محددة معروفة سلفا وتم تحديد أماكنها بدقة ومنهم مرتكبو حادث الهجوم على قسم شرطة كرداسة."

 

وتابع "نجحت قوات الأمن في السيطرة سريعا على المنطقة في ظل تطبيق حظر التجول مع توجيه تحذيرات للمواطنين في كرداسة بعدم مغادرة منازلهم أو الخروج في الشرفات مما ساهم في سرعة انتشار القوات وسط حالة من الهدوء الشديد في شوارع كرداسة."