لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Wed 18 Sep 2013 12:49 PM

حجم الخط

- Aa +

ارتفاع نسبة التضخم السنوي في سوريا إلى 68 بالمئة لعام 2013

ارتفعت نسبة التضخم السنوية في سوريا بنحو 68 بالمئة في شهر مايو من العام الحالي عن الشهر نفسه من العام الماضي، في حين بلغت خسائر القطاع الصناعي العام في سوريا منذ بدء النزاع قبل ثلاثين شهرا مئة مليار ليرة سورية (500 مليون دولار).

ارتفاع نسبة التضخم السنوي في سوريا إلى 68 بالمئة لعام 2013
فقد العديدون وظائفهم وبخاصة في المناطق التي شهدت أعمال عنف

ارتفعت نسبة التضخم السنوية في سوريا بنحو 68 بالمئة في شهر مايو من العام الحالي عن الشهر نفسه من العام الماضي، بحسب ما ذكرت احصاءات رسمية. في حين بلغت خسائر القطاع الصناعي العام في سوريا منذ بدء النزاع قبل ثلاثين شهرا مئة مليار ليرة سورية (500 مليون دولار)، بحسب الاعلام الرسمي.

 

وذكر المكتب المركزي للاحصاء على موقعه الالكتروني أن التضخم السنوي في شهر مايو 2013 بلغ 68,03 في المئة بالمقارنة مع مايو 2012، و55،3 في المئة بالمقارنة مع شهر ابريل 2013، حسب ماجاء في موقع فرانس 24.

 

وعزا المكتب سبب ذلك الى ارتفاع أسعار المجموعة الرئيسية (الاغذية والمشروبات غير الكحولية) وأسعار الخبز والحبوب واللحوم والالبان والزيوت، على الرغم من انخفاض مجموعة البقول والخضار.

 

وفي رقم آخر حول الخسائر التي تسبب بها النزاع المدمر المستمر في سوريا، قدرت وزارة الصناعة السورية "قيمة الاضرار المباشرة وغير المباشرة التي لحقت بمؤسساتها وشركاتها والجهات التابعة لها نتيجة الاعتداءات الارهابية والعقوبات الاقتصادية منذ بداية الاحداث ولغاية الشهر الماضي اغسطس بنحو مئة مليار ليرة".

 

وأوضحت الوزارة، بحسب ما نقلت صحيفة "تشرين" الحكومية، أن قيمة الأضرار المباشرة "التي تتمثل بسرقة ونهب واعتداء وتخريب للأبنية والآلات والمعدات والآليات والأثاث والتجهيزات بلغت 58،4 مليار ليرة (292 مليون دولار)".

 

في حين بلغت الأضرار غير المباشرة "المتمثلة بفوات إنتاج ورواتب عاملين للشركات المتوقفة نتيجة الأحداث بشكل كامل أو جزئي 41،6 مليار ليرة (208 مليون دولار)".

 

ويسوء الوضع شهرا بعد شهر في سوريا حيث فقد العديدون وظائفهم وبخاصة في المناطق التي شهدت أعمال عنف أودت بحياة 110 الاف شخص منذ مارس 2011، بحسب المرصد السوري لحقوق الانسان.

 

كما ساهمت العقوبات الاقتصادية التي فرضتها الولايات المتحدة والبلاد العربية والاتحاد الاوروبي على سوريا للضغط على النظام السوري، في التأثير سلبا على مستوى معيشة السوريين.