لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Thu 12 Sep 2013 05:07 AM

حجم الخط

- Aa +

بعد أن أصبحت مؤرقة للمجتمع السعودي.. تدشين وحدات خاصة للابتزاز في هيئة الأمر بالمعروف

أكد الرئيس العام لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر أنها ستدشن وحدات للابتزاز في جميع مناطق السعودية، خلال أسابيع، بعد أن أصبحت قضايا ابتزاز الفتيات "مؤرقة للجميع".

بعد أن أصبحت مؤرقة للمجتمع السعودي.. تدشين وحدات خاصة للابتزاز في هيئة الأمر بالمعروف
ابتزاز الفتيات تؤرق المجتمع السعودي.

أكد الرئيس العام لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر الشيخ عبد اللطيف آل الشيخ أن الهيئة ستدشن وحدات للابتزاز في جميع مناطق المملكة العربية السعودية، خلال أسابيع، بعد أن أصبحت قضايا ابتزاز الفتيات "مؤرقة للجميع".

 

وتنشر الصحف المحلية الكثير من قصص الابتزاز التي تتعرض لها فتيات في المجتمع السعودي من قبل شبان سعوديين أو وافدين.

 

وقال الشيخ عبد اللطيف إنه سيتم تدشين وحدات للابتزاز في جميع مناطق السعودية، خلال الأسابيع المقبلة، مشيراً إلى أنه ستوجد وحدة في كل فرع للهيئة، فيما تكون الوحدة الرئيسة متصلة مباشرة مع الرئيس، وأضاف إنه سيتم تزويد تلك الوحدات بأصحاب الخبرات الذين واجهوا مثل هذه القضايا، موضحاً "أن المقيمين يعدون الفئة الأكثر تورطاً في قضايا الابتزاز".

 

وجاءت تصريحات الشيخ عبد اللطيف خلال حضوره افتتاح دورات "تفعيل دور عضو هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر في تعزيز الأمن الفكري"، يوم الثلاثاء الماضي في المدينة المنورة.

 

وأرجع "آل الشيخ" خطوة تدشين وحدات للابتزاز داخل جهاز هيئة الأمر بالمعروف إلى أن "قضايا الابتزاز أصبحت مؤرقة للجميع"، وقال إن "ملف الابتزاز خطير لا يفرق في ضرره بين الصغير أو الكبير والرجل أو المرأة حتى إن الابتزاز وصل إلى الرجال".

 

ويُسجَل لأعضاء هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر دورهم الكبير في حماية الفتيات من الابتزاز من قبل الشباب في ظاهرة باتت تشغل الكثير من الباحثين في السعودية، واستدعت قبل بضع سنوات تدخل العاهل السعودي الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود شخصياً.