لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Tue 21 May 2013 04:29 AM

حجم الخط

- Aa +

السعودية: إعفاء الوافدين المخالفين من بصمة "مرحّل"

شملت اشتراطات المغادرة للراغبين في المغادرة والقادمين بتأشيرة عمرة أو زيارة أو حج أو مرور تسجيل الخصائص الحيوية "البصمة"، ومن ثم إعفاؤهم من العقوبات والغرامات ومن بصمة "مرحّل" والخروج من أي منفذ في السعودية.

السعودية: إعفاء الوافدين المخالفين من بصمة "مرحّل"
سارع الكثير من الوافدين المخالفين لاستغلال المهلة الممنوحة لهم.

ذكرت صحيفة سعودية اليوم الثلاثاء إن مقرات تصحيح أوضاع المخالفين في المملكة العربية السعودية، شهدت توافداً كبيراً من قبل الراغبين في تصحيح أوضاعهم أمس الإثنين فيما تم إعفاء الوافدين المخالفين من بصمة "مرحّل" للراغبين في المغادرة.

 

وقالت صحيفة "الوطن" اليومية إن إدارة جوازات مدينة جدة، بادرت بوضع لوحات تعريفية كبيرة الحجم لتعريف الراغبين في التصحيح أو الراغبين في المغادرة بالشروط الواجب توافرها لكي تتم عملية التصحيح أو منحهم المغادرة دون غرامات أو عقوبات.

 

وشملت اشتراطات المغادرة للراغبين في المغادرة والقادمين بتأشيرة عمرة أو زيارة أو حج أو مرور تسجيل الخصائص الحيوية "البصمة"، ومن ثم إعفاؤهم من العقوبات والغرامات ومن بصمة "مرحّل" والخروج من أي منفذ في السعودية. أما فيما يخص المخالفين ممن قدموا للعمل ورغبوا في المغادرة فأكدت الجوازات على منحهم تأشيرة خروج نهائي يلي ذلك إعفاؤهم من الغرامات ومن بصمة "مرحل".

 

وأما الراغبون في تصحيح أوضاعهم من العمالة المنزلية، فاشترطت الجوازات أن يكون العامل قد دخل للمملكة قبل تاريخ 20/7/2008، وألا يتجاوز عمره الـ 60 عاماً، وأن يأتي الراغب في الكفالة للتصحيح ويقوم بتعبئة الاستمارة وتقديم الكشف الطبي للعامل المراد تصحيح وضعه، مع باقي اشتراطات استقدام العمالة المنزلية، وتسديد رسوم تأشيرة الدخول، على ألا يزيد عدد العمالة المنزلية عن أربعة عمال للأسرة الواحدة.

 

واشترطت إدارة الجوازات، فيما يخص القادمين للعمل، موافقة مكتب العمل على المنشأة الراغبة في نقل كفالة العامل إليها مع استيفاء بقية الشروط الأخرى وتسديد رسوم الدخول.

 

ويقوم الآلاف من العمالة المخالفة في السعودية -منذ أيام- بتصحيح أوضاعهم بعد المهلة التي منحها العاهل السعودي الملك عبد الله بن عبد العزيز يوم 16 أبريل/نيسان الماضي ومدتها ثلاثة أشهر، حيث سارع الكثير من الوافدين المخالفين لاستغلال المهلة الممنوحة لهم.

 

وجاءت المهلة بعد أن شنت السلطات السعودية في مارس/آذار الماضي حملات تفتيش أسفرت عن ترحيل آلاف المخالفين وهو ما أثار مخاوف عدد كبير من المخالفين العاملين في المملكة التي يوجد بها نحو تسعة ملايين وافد توفر تحويلاتهم النقدية دعماً لاقتصادات بلدانهم وفي مقدمتها الهند وباكستان والفلبين وبنجلادش واليمن والسودان ومصر.