لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Sun 19 May 2013 03:11 PM

حجم الخط

- Aa +

رئيس جديد للبترول الكويتية بسبب غرامة 2.2 مليار دولار لـ"داو كيميكال"

(رويترز) - أطاح النزاع الذي دفعت الكويت بموجبه 2.2 مليار دولار لشركة داو كيميكال الأمريكية كتعويض عن انسحابها من مشروع مشترك بالرئيس التنفيذي لمؤسسة البترول الكويتية فاروق الزنكي وأدى إلى إجراء تغييرات في مجلس إدارتها.

رئيس جديد للبترول الكويتية بسبب غرامة 2.2 مليار دولار لـ"داو كيميكال"
عزت الشركة الكويتية انسحابها إلى تدهور الاقتصاد العالمي

(رويترز) - أطاح النزاع الذي دفعت الكويت بموجبه 2.2 مليار دولار لشركة داو كيميكال الأمريكية كتعويض عن انسحابها من مشروع مشترك بالرئيس التنفيذي لمؤسسة البترول الكويتية فاروق الزنكي وأدى إلى إجراء تغييرات في مجلس إدارتها.

 

 

وقالت وكالة الأنباء الكويتية (كونا) إن مجلس الوزراء اعتمد مشروع مرسوم بتعيين نزار محمد يوسف العدساني نائبا لرئيس مجلس الإدارة ورئيسا تنفيذيا لمؤسسة البترول الكويتية المملوكة للدولة وهي الذراع التنفيذي للحكومة في القطاع النفطي والتي تندرج تحت مظلتها كل الشركات النفطية الحكومية.

 

 

 

 

وكان العدساني يشغل موقع رئيس مجلس الادارة العضو المنتدب في شركة البترول الكويتية للاستكشافات البترولية الخارجية.

 

 

 

ودفعت الكويت في السابع من الشهر الجاري لشركة داو كيميكال أكبر منتج للكيماويات في الولايات المتحدة مبلغ 2.2 مليار دولار كتعويض من شركة صناعة الكيماويات البترولية الكويتية المملوكة للدولة عن انسحابها من مشروع مشترك يحمل اسم "كيه-داو" بقيمة 17.4 مليار دولار في ديسمبر 2008. وعزت الشركة الكويتية انسحابها إلى تدهور الاقتصاد العالمي في ذلك الوقت.

 

 

وكان لمشروع كيه-داو حساسية سياسية في الكويت وتعرض للتدقيق في البرلمان حيث كثيرا ما يشتبك النواب مع الحكومة خاصة بسبب الاستثمارات الحكومية الضخمة.

 

 

كما شملت التعديلات أيضا تعيين عضوين جديدين في مجلس إدارة المؤسسة هما خالد بو حمره وحمزة بخش إضافة للعدساني بحكم موقعه.

 

 

وقرر مجلس الوزراء إيقاف القياديين المسؤولين بشركة صناعة الكيماويات البترولية عن العمل "حفاظا على سلامة التحقيق وضمانا لحياديته وتجنبا لأي شبهات تطال التحقيق أو المساس بسمعتهم."

 

 

كما قرر المجلس إحالة كل ما يتصل بالعقد المبرم بين شركة الكيماويات البترولية وشركة داو كيميكال إلى النيابة العامة بما في ذلك من إجراءات إعداد العقد وشروطه والتوقيع عليه وكذلك ما يتصل بإجراءات إلغاء العقد والتعويض الاتفاقي وما تم اتخاذه من خطوات بعد اتخاذ قرار الإلغاء.

 

 

وقالت شركة صناعة الكيماويات البترولية الكويتية هذا الشهر انها دفعت المبلغ وانها "استنفدت جميع اجراءات التحكيم وانهت هيئة التحكيم اعمالها في بداية هذا العام".

 

وتشغل داو كيميكال وشركة صناعة الكيماويات البترولية الكويتية حاليا اربعة مشروعات مشتركة اخرى.