لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Sun 19 May 2013 06:47 AM

حجم الخط

- Aa +

السفارة المصرية في السعودية توفر ألفي فرصة عمل لمواطنيها

وفرت القنصلية المصرية في العاصمة السعودية الرياض ألفي فرصة عمل للعمالة المصرية في المملكة العربية السعودية.

السفارة المصرية في السعودية توفر ألفي فرصة عمل لمواطنيها
السفارة المصرية في الرياض وفرت ألفي فرصة عمل لمواطنيها في السعودية.

تمكنت القنصلية المصرية في العاصمة السعودية الرياض من توفير ألفي فرصة عمل للعمالة المصرية في المملكة العربية السعودية.

 

ونقلت صحيفة "الشرق" السعودية اليوم الأحد عن قنصل مصر العام في الرياض السفير حسام عيسى قوله إن القنصلية استثمرت فرصة المهلة الممنوحة لتصحيح أوضاع المقيمين الأجانب حتى الأول من يوليو/تموز المقبل.

 

وذكر "حسام عيسى" إن المكتب العمالي، بادر بالاتصال على أصحاب الأعمال الذين تتوافر لديهم فرص عمل وتنطبق عليهم شروط نقل الكفالة، حيث نجح في توفير ألفي فرصة عمل بديلة للمواطنين المصريين في المجالات المختلفة.

 

وأضاف إنه تم الإعلان عن هذه الفرص على الموقع الإلكتروني للقنصلية لتشجيع المصريين المخالفين لشروط الإقامة، الذين يريدون تصحيح أوضاعهم والبقاء في السعودية ولم يتمكنوا من إيجاد كفلاء تنطبق عليهم شروط نقل الكفالة، على التقدم للاستفادة من هذه الفرص، مؤكداً أن عدداً من العمال المصريين تقدم للمكتب العمالى، ويجري في الوقت الراهن نقل كفالاتهم.

 

ويعيش في السعودية –أكبر مصدر للنفط الخام في العالم- نحو تسعة ملايين وافد توفر تحويلاتهم النقدية دعماً لاقتصادات بلدانهم وفي مقدمتها الهند وباكستان والفلبين وبنجلادش واليمن والسودان ومصر.

 

وقالت وكالة أنباء الشرق الأوسط المصرية شبه الرسمية في أبريل/نيسان الماضي إن العمالة المصرية تشكل نحو 20 بالمئة من العمالة في السعودية وقد تمكنت من دخول المملكة من خلال ما يسمى بـ "التأشيرات الحرة" التي وصل سعرها إلى نحو 50 ألف جنيه مصري، وهي لا تضمن عملاً محدداً لحاملها ولكن تسمح له فقط بدخول الأراضي السعودية على كفالة مواطن سعودي، ثم يتركه بعد ذلك يبحث عن عمل في مقابل نسبة مما يحصل عليه من دخل. وقد حذرت القنصلية المصرية في الرياض و جدة مراراً وتكراراً من مخاطر "التأشيرات الحرة" لكن دون جدوى.