لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Thu 16 May 2013 08:15 AM

حجم الخط

- Aa +

قضاة مصر يقاطعون مؤتمر العدالة ويقررون التدويل

رفض القضاة في مصر المشاركة فى مؤتمر العدالة الثانى، الذى دعا إليه الرئيس محمد مرسى، احتجاجاً على تحديد مجلس الشورى جلسة 25 مايو الجارى لمناقشة قانون السلطة القضائية

قضاة مصر يقاطعون مؤتمر العدالة ويقررون التدويل
نادي القضاة المصري

رفض القضاة في مصر المشاركة فى مؤتمر العدالة الثانى، الذى دعا إليه الرئيس محمد مرسى، احتجاجاً على تحديد مجلس الشورى جلسة 25 مايو الجارى لمناقشة قانون السلطة القضائية، فيما يعد ضربة قاسية للرئاسة ومجلس الشورى، وفق ما ورد بصحيفة "الوطن المصرية".

 


وقرر مجلس القضاء الأعلى، برئاسة المستشار محمد ممتاز متولى، خلال اجتماعه الطارئ أمس، تعليق الأعمال التحضيرية للمؤتمر، لحين وضوح الرؤية بشأن قانون السلطة، فيما أعلن نادى القضاة، برئاسة المستشار أحمد الزند، مقاطعة المؤتمر وعدم المشاركة فيه حال انعقاده بأى صورة من الصور.

 

وقال مجلس القضاء الأعلى، فى بيان له، ذُيل بتوقيع جميع أعضائه، باستثناء المستشار طلعت عبدالله النائب العام، الذى تغيب عن الاجتماع: إن إعلان مجلس الشورى مناقشة القانون يتعارض مع مقتضيات انعقاد مؤتمر العدالة الثانى.

كما قررت الجمعية العمومية الطارئة لمحكمة النقض رفض عقد أى مؤتمرات للعدالة حاليا أو مستقبلا، إلا بعد موافقة الجمعيات العمومية للمحاكم، وعدم دستورية عرض قانون السلطة القضائية على مجلس الشورى، ومخاطبة جميع المحاكم العليا والنقض فى دول العالم لتدويل اعتداءات السلطتين التنفيذية والتشريعية على القضاء، واعتبار الجمعية فى «انعقاد دائم»، بينما ناشد نادى القضاة وزارة العدل النزول على إرادة القضاة وعدم المشاركة فى أعمال المؤتمر، مؤكداً أن كل من يشارك يكون خارجاً عن إجماع القضاة.

 

وقال المستشار أحمد الزند: إن قرار «الشورى» بالاستمرار فى مناقشة القانون «مفاجئ»، خاصة بعد تطمينات الرئاسة بعدم مناقشته حالياً، كاشفاً عن مفاجآت ستعلن الأسبوع المقبل بشأن تدويل قضية الاعتداء على السلطة القضائية.

 

سياسياً، قالت قيادات جبهة الإنقاذ الوطنى: إن تحديد مجلس الشورى جلسة 25 مايو لمناقشة قانون السلطة القضائية يعكس «تلاعب الإخوان» ورغبتهم فى تمرير القانون المعيب، رغم وعود الرئيس محمد مرسى للقضاة، وقال الدكتور وحيد عبدالمجيد، المتحدث باسم الجبهة: دعوة «الشورى» استمرار لسياسة التلاعب بمصير الوطن من جانب جماعة تلهو بمصر، وهم يكذبون دائماً، وسندافع عن استقلال القضاء بكل ما نملك.

 

ووصف سامح عاشور، القيادى بالجبهة، قانون السلطة القضائية بـ«المعيب والانتقامى والعدوانى»، فيما قال المهندس أحمد بهاء الدين شعبان، القيادى بالجبهة: «الشورى يوجّه صفعة لكل من يصدق وعود الرئيس مرسى».