لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Wed 15 May 2013 02:53 AM

حجم الخط

- Aa +

المعارض السوري "آكل القلوب والأكباد" يبرر فعلته بالانتقام من ممارسات قوات الحكومة

برر المعارض السوري خالد الحمد أكله لقلب وكبد الجندي السوري المقتول بالانتقام من ممارسات قوات الحكومة السورية.

المعارض السوري "آكل القلوب والأكباد" يبرر فعلته بالانتقام من ممارسات قوات الحكومة
خالد الحمد أبو صكار الذي أكل قلب الجندي السوري المقتول.

برر المعارض المسلح خالد الحمد الذي بات يعرف بـ "آكل القلوب والأكباد" فعلته بالانتقام من ممارسات قوات الحكومة السورية وذلك وفقاً لمقابلة مع مجلة أمريكية.

 

ووفقاً للتقارير، فإن "آكل القلوب والأكباد" هو مسلح سوري ظهر في شريط فيديو، تناقلته وسائل الإعلام، وهو يستخرج بسكين قلب وكبد جندي سوري مقتول من صدره، ويلوكهما بأسنانه وسط صيحات "الله أكبر"، ما أثار موجة استنكار من الطرفين؛ مؤيدي الرئيس السوري بشار الأسد ورموز المعارضة على السواء، كما أثار انتقادات دولية واسعة.

 

وجاء تبرير خالد الحمد، المعروف بـ "أبو صكار" أو "أبو صقار"، عبر مقابلة نشرتها مجلة "تايم" الأمريكية، ودافع فيها عن قيامه بالتمثيل بجسد أحد جنود الجيش الحكومي السوري.

 

وقال "أبو صكار" إنه أقدم على ذلك رداً على ما وصفه بالفظائع التي ارتكبتها قوات الرئيس "الأسد"، بحسب ما ذكرته المجلة الأمريكية.

 

وقالت المنظمة الدولية لحقوق الإنسان (هيومان رايتس ووتش) إن المقطع لأحد قادة المعارضة البارزين في حمص.

 

وأجرت مجلة "تايم" الحوار مع أبو صقار، وهو أحد قادة كتيبة "عمر الفاروق" التي تقاتل في منطقة القصير في محافظة حمص، عبر برنامج "سكايب".

 

وقال أبو صكار "أنتم لا ترون ماذا يفعلون بنا. ولا تعيشون ما نعيشه. أين أخوتي، أصدقائي، بنات جيراني اللواتي اغتصبن؟".

 

وكشف أبو صكار للمجلة عن احتفاظه بمقطع فيديو آخر يقوم فيه بتقطيع جثة "شبيح" في إشارة إلى أحد عناصر المليشيات الموالية للحكومة السورية.

 

وكان الائتلاف الوطني السوري المعارض قد ندد بـ "العمل الوحشي" الذي أقدم عليه المعارض، بينما طالبت منظمة هيومن رايتس ووتش المعارضة بمنع عناصرها من ارتكاب أفعال كهذه.

 

وقالت هيومان رايتس ووتش إن مثل هذه الجرائم تعد من جرائم الحرب التي يجب نظرها أمام المحكمة الجنائية الدولية وأن أصحابها لن يفلتوا من العقاب.

 

ووصف جيم موير مراسل بي بي سي في بيروت المقطع المصور بأنه الأكثر ترويعاً على مدار العامين الماضيين منذ اندلاع الصراع في سوريا.

 

وظهر أبو صكار وهو يقول في الفيديو "سنأكل قلوبكم وأكبادكم يا جنود بشار...".

 

وانتشر من قبل مقطع مصور للشخص نفسه، وهو يطلق صواريخ على مناطق شيعية في لبنان، ويلتقط صوراً مع جثامين لمسلحين في حزب الله اللبناني الذي تورط في الصراع السوري في بعض المناطق السورية القريبة من الحدود اللبنانية مثل "القصير".

 

وقال "بيتر بوكيرت" المسؤول في هيومان رايتس ووتش لوكالة رويترز إن "التمثيل بجثامين القتلى هو جريمة من جرائم الحرب لكن الأكثر ترويعاً هو الانزلاق السريع في هوة العنف الطائفي الذي تشهده سوريا".

 

وأضاف إنه في النسخة غير المنقحة من الفيديو، يطلب أبو صكار من رجاله ذبح العلويين، واقتلاع قلوبهم لأكلها قبل أن يقضم بأسنانه من القلب الذي اقتطعه من جثة الجندي.

 

وتسعى أغلب القوى المتصارعة في سوريا إلى إظهار الصراع بأنه طائفي، من خلال الرسائل التي تبثها في وسائل الإعلام التي تسيطر عليها.

 

لمشاهدة مقطع الفيديو الذي يظهر "أبو صكار" وهو يأكل قلب الجندي السوري، يرجى الضغط هنا.