لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Sat 11 May 2013 02:19 PM

حجم الخط

- Aa +

القرضاوي مهموم بـ"تحرير فلسطين".. والسلطة مشغولة بـ"جوازه"!

في مفارقة غريبة، وبالتزامن مع إنهاء الشيخ يوسف القرضاوي رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين زيارة لغزة دعا خلالها أكثر من مرة حركتي "حماس" و"فتح" لإنهاء الانقسام وتحقيق المصالحة ليتمكنوا من "تحرير فلسطين"، قالت السلطة الفلسطينية إنها أرسلت رسائل إلى جميع الدول التي تعترف بدولة فلسطين،

القرضاوي مهموم بـ"تحرير فلسطين".. والسلطة مشغولة بـ"جوازه"!

في مفارقة غريبة، وبالتزامن مع إنهاء الشيخ يوسف القرضاوي رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين زيارة لغزة دعا خلالها أكثر من مرة حركتي "حماس" و"فتح" لإنهاء الانقسام وتحقيق المصالحة ليتمكنوا من "تحرير فلسطين"، قالت السلطة الفلسطينية إنها أرسلت رسائل إلى جميع الدول التي تعترف بدولة فلسطين، تخبرها فيها بأن القرضاوي يحمل جواز سفر فلسطينيا مزوّراً، وتطالبها بضبطه.

وقالت وزارة الداخلية الفلسطينية في بيان لها اليوم الجمعة- بحسب وكالة الأنباء الفلسطينية (وفا)- أنها أرسلت رسائل إلى جميع الدول التي تعترف بدولة فلسطين، مفادها أن يوسف القرضاوي يحمل جواز سفر فلسطينيا مزورا.

وطالبت الوزارة في رسائلها "جميع هذه الدول باتخاذ الاجراءات القانونية من أجل ضبط حامل الجواز واسترداده وفق القانون الدولي".

ومنحت الحكومة الفلسطينية المقالة في قطاع غزة، أمس، الشيخ القرضاوي الجنسية وجواز السفر الفلسطيني. وسلّم رئيس الحكومة المقالة إسماعيل هنية للقرضاوي جواز سفر فلسطيني تقديرا لمواقفه في نصرة القضية الفلسطينية.

وكان القرضاوي وصل مساء الأربعاء الماضي عبر معبر رفح إلى غزة على رأس وفد من يضم علماء ودعاة من 14 دولة في زيارة تضامنية للقطاع المحاصر منذ 6 سنوات.

وفيما استقبل أهل غزة وقادة حركة حماس وممثلي فصائل فلسطينية، الشيخ القرضاوي استقبال حافلا، انتقدت السلطة الفلسطينية وحركة التحرير الوطني (فتح) وفصائل يسارية، زيارة القرضاوي لغزة واعتبرت أنها تعزّز الانقسام الفلسطيني.

ودعا القرضاوي خلال خطبة الجمعة في المسجد العمري الكبير اليوم الفلسطينيين إلى المصالحة والتوحد، قائلا إن "التفرقة تعني الفشل. لا ينبغي أن يكون الشعب شعبين والبلد بلدين.

وتابع : "نريد أن نزيل كل العقبات ونعمل ما نستطيع لتحقيق المصالحة، وإذا صدقت النيات فإن الله سيصلح الأعمال".

كما دعا في كلمة له أمام مؤتمر "نصرة الأقصى والأسرى" في غزة أمس حركتي "حماس" و"فتح" لإنهاء الانقسام وتحقيق المصالحة الوطنية لـ"يتمكنوا من تحقيق الانتصار وتحرير كافة بلاد فلسطين".  أحمد عبدالسلام – بوابة الشرق-  وكالات