لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Tue 4 Jun 2013 09:12 AM

حجم الخط

- Aa +

مستشارة مرسي تعتذر لعدم إخبار الحضور بإذاعة الحوار الوطني

قدمت الدكتورة باكينام الشرقاوي، مساعد رئيس الجمهورية للشؤون السياسية، اعتذارها عن «أي حرج غير مقصود لأي من القيادات السياسية التي حضرت الحوار الوطني لمناقشة تقرير اللجنة الثلاثية لمشروع سد النهضة الإثيوبي»، الإثنين، لعدم إخبارهم  بأن الاجتماع يبث على الهواء مباشرة.

مستشارة مرسي تعتذر لعدم إخبار الحضور بإذاعة الحوار الوطني
محمد مرسي

قدمت الدكتورة باكينام الشرقاوي، مساعد رئيس الجمهورية للشؤون السياسية، اعتذارها عن «أي حرج غير مقصود لأي من القيادات السياسية التي حضرت الحوار الوطني لمناقشة تقرير اللجنة الثلاثية لمشروع سد النهضة الإثيوبي»، الإثنين، لعدم إخبارهم  بأن الاجتماع يبث على الهواء مباشرة، وفقاً لصحيفة "المصري اليوم".

 


وقالت «الشرقاوي»، في صفحتها على «فيس بوك»، مساء الإثنين، إنه «كان مرتبا أن يذاع الاجتماع الوطني مسجلا، كعادة هذه اللقاءات، ولكن ارتؤي لأهمية موضوع الأمن المائي قبل اللقاء مباشرة إذاعته على الهواء»، مضيفة: «فغاب عني إبلاغ الحضور بهذا التعديل،  لذلك أعتذر عن أي حرج غير مقصود لأي من القيادات السياسية سببه عدم الإشارة إلى البث المباشر للقاء».

 

وكان إذاعة الحوار الوطني قد تسببت في استهجان بعض الحضور في الاجتماع، على رأسهم الدكتور أيمن نور، رئيس حزب غد الثورة، الذي طالب بمحاسبة المسؤول عن إذاعة الحوار.، وقد شهدت جلسة الحوار الوطني التي عقدها الرئيس محمد مرسي مع رموز المعارضة الوطنية للنقاش حول أزمة سد النهضة الإثيوبي، العديد من المقترحات التي أثارت الجدل، خاصة مع عدم علم بعض الحضور بأن الجلسة مذاعة على الهواء مباشرة.

وفي سياق متصل، انتقدت صفحة كلنا خالد سعيد، على موقع التواصل الاجتماعى "فيس بوك" إذاعة حوار رئاسة الجمهورية مع قادة الأحزاب، بشأن أزمة سد النهضة دون معرفة الحاضرين، متسائلة: "هل يُعقل أن يتم بث جلسة بهذه الحساسية للحديث عن مسألة أمن قومى وعلاقات مع دول أخرى دون إخطار الحاضرين بأن الجلسة مذاعة على الهواء مباشرة؟! إيه التهريج ده؟!"، وفقاً لصحيفة "اليوم السابع".

وتهمكت الصفحة قائلة: "تخيل معى الحكومة الأثيوبية تشاهد المؤتمر الذى تم بثه على الهواء مباشرة والبعض فيه يتحدث عن اختراق المخابرات المصرية للقبائل الأثيوبية والتأثير عليها، تخيل معى المخابرات الأثيوبية وهى تسمع بالاقتراح الخاص بعمل إعلانات لصفقات شراء أسلحة وهمية لإخافتهم.. تخيل المتحدثين عن الضغط عليهم عبر الدول الحدودية معهم؟ ماذا تعتقد أنهم سيفعلون؟.. ثم أيضا تخيل مظاهرات تحدث فى أثيوبيا للمطالبة بتحسين الأوضاع الاقتصادية (وهى تحدث الآن بالفعل) ثم يخرج رئيس البلاد والمسئولون يقولون إن هؤلاء مثيرو قلاقل تم تحريضهم من مصر واستخدموا هذا المؤتمر للدلالة على ذلك! ".