لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Sun 23 Jun 2013 05:47 AM

حجم الخط

- Aa +

الشرطة السعودية تقتل شاباً برصاصة طائشة

لقي شاب شيعي حتفه برصاصة طائشة في القطيف بالمنطقة الشرقية بالسعودية حيث تتركز الأقلية الشيعية في المملكة.  

الشرطة السعودية تقتل شاباً برصاصة طائشة
قتلت الشرطة الشاب بطلقة طائشة.

لقي شاب شيعي حتفه برصاصة طائشة في ساعة متأخرة يوم الجمعة الماضي في القطيف بالمنطقة الشرقية بالسعودية حيث تتركز الأقلية الشيعية في المملكة.

 

وبذلك يرتفع إلى 19 عدد الذين قتلوا منذ أوائل العام 2011 أثناء احتجاجات للشيعة للمطالبة بحقوق متساوية مع السنة الذين يشكلون أغلبية وفي اشتباكات مع الشرطة في البلدات والقرى المحيطة بالقطيف.

 

وقال نشطاء شيعة إن الشيعي البالغ من العمر 19 عاماً أصيب وهو في سيارته برصاصة طائشة أطلقتها الشرطة التي كانت تستهدف شخصاً آخر على دراجة نارية.

 

وقال متحدث باسم الشرطة في المنطقة الشرقية في بيان نشرته وسائل إعلام سعودية إن الرجل أصيب بالرصاصة أثناء تبادل للنيران بين الشرطة ومسلحين مجهولين وأضاف أنه عثر على الرجل في سيارته فجر اليوم السبت لكنه فارق الحياة قبل وصوله إلى المستشفى.

 

وأضاف إن تبادل إطلاق النار بدأ في ساعة متأخرة يوم الجمعة.

 

ويشكو الشيعة السعوديون من تمييز ضدهم لكن السلطات السعودية تنفي هذه الاتهامات وتقول إن الذين قتلوا منذ الاحتجاجات التي بدأت في أوائل العام 2011 لقوا حتفهم في تبادل لإطلاق النار. وقال نشطاء شيعة إن بعض القتلى كانوا متظاهرين غير مسلحين لاقوا حتفهم أثناء احتجاجات سلمية.

 

وتتركز معظم الاحتجاجات وحالات إطلاق النار التي تشهدها القطيف في قرية العوامية، وتزايدت الصيف الماضي بعد اعتقال رجل دين شيعي بارز. وتتهم السلطات السعودية إيران بالوقوف وراء بعض الاضطرابات في المنطقة وهو ما ينفيه كل من طهران والنشطاء المحليون.