لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Mon 8 Jul 2013 08:37 PM

حجم الخط

- Aa +

تحذرات من الإستخدام المتزايد للإعلام والخطابة السلبية في سوريا

حذرت الأمم المتحدة من الاستخدام المتزايد للإعلام والخطابة السلبية من قبل الزعماء السياسييين والدينيين في سياق الأزمة السورية

تحذرات من الإستخدام المتزايد للإعلام والخطابة السلبية في سوريا

حذرت الأمم المتحدة من الاستخدام المتزايد للإعلام والخطابة السلبية من قبل الزعماء السياسييين والدينيين في سياق الأزمة السورية . معتبرة أن هذا الأسلوب سلبي ومن شأنه أن يؤدي إلى تفاقم العنف في دول شرق المتوسط ويزيد من التوتر بين الجماعات المختلفة في المنطقة.

وأوضح المستشار الخاص للأمم المتحدة المعني بمنع الابادة اداما دينغ في بيان له أن التاريخ أثبت أن استغلال التوترات الدينية في سياق النضال السياسي والمسلح قد يحرض على العنف ويمكن أن يؤدي إلى فظائع واسعة النطاق .. معربا عن قلقه ازاء التصريحات التي صدرت مؤخرا من قبل بعض القادة الدينيين الذين صوروا الصراع في سوريا باعتباره دينيا .

وشدد دينغ على أهمية تحمل جميع القادة المسؤولية في التحدث علنا ضد أي خطاب للكراهية الذي يشجع على التعصب والنمطية التمييزية أو الذي يحرض على العنف .. مشيرا إلى أنه بموجب القانون الدولي لا يمكن تبرير الهجمات ضد المدنيين تحت أي ظرف من الظروف والدعوة إلى الكراهية التي تشكل تحريضا على التمييز كما أن العنف والعداوة محظوران أيضا .  نيويورك  / وام /