لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Wed 10 Jul 2013 05:50 AM

حجم الخط

- Aa +

من هو حازم الببلاوي رئيس وزراء مصر الجديد؟

خلال فترة الحكم العسكري التي تلت الإطاحة بمبارك، شغل حازم الببلاوي منصب نائب رئيس الوزراء ووزير المالية لشهور ثم استقال قائلاً إنه يعترض مبدئياً على مقتل نحو 26 شخصاً في اشتباكات وقعت خلال محاولة نشطاء أغلبهم مسيحيون تنظيم اعتصام أمام مبنى الإذاعة والتلفزيون.

من هو حازم الببلاوي رئيس وزراء مصر الجديد؟
حازم الببلاوي يوصف بأنه "قوي لكن متفرد بالرأي".

تلقى رئيس الوزراء المصري المؤقت حازم الببلاوي تكليفاً بإنقاذ الاقتصاد المصري الذي يمر بمصاعب جمة. ولرئيس الوزراء الجديد خبرة طويلة بالإدارة الاقتصادية وقد تكون له اتصالات شخصية مهمة في الخليج.

 

ووصفه شخص عمل معه خلال فترة وجيزة شغل فيها منصب وزير المالية في حكومة سابقة شكلها المجلس الأعلى للقوات المسلحة بأنه "قوي لكن متفرد بالرأي".

 

وأدار الببلاوي (76 عاماً) بنك تنمية الصادرات المصري لمدة 12 عاماً ثم ذهب للعمل في هيئات اقتصادية إقليمية في الشرق الأوسط.

 

ومن عام 1995 ولخمس سنوات، أدار اللجنة الاقتصادية والاجتماعية لغربي آسيا (الإسكوا) وهي هيئة تابعة للأمم المتحدة في بيروت تعمل من أجل التعاون بين 17 دولة عربية. ثم أعقب ذلك بالعمل لمدة 10 سنوات مستشاراً لصندوق النقد العربي ومقره أبو ظبي وهو ما جعله شخصية معروفة للممولين في المنطقة.

 

وبرزت أهمية هذه الصلات في أنه حين أعلن عن تعيين هذا الاقتصادي الذي تعلم في فرنسا رئيساً للوزراء، أعلنت الإمارات العربية المتحدة والسعودية عن قروض ومنح لمصر بلغت ثمانية مليارات دولار.

 

والبادي أن الدولتين الغنيتين بالبترول في الخليج لديهما الرغبة في مد شريان حياة لأكبر الدول العربية سكاناً بعد أن أطاح الجيش بالرئيس محمد مرسي الذي ينتمي لجماعة الإخوان المسلمين التي ينظر لها بعين العداء الشديد في الرياض وأبوظبي.

 

والمرجح أن يكون من أولويات حكومة "الببلاوي" الوصول إلى اتفاق مع صندوق النقد الدولي على قرض قيمته 4.8 مليار دولار طال التفاوض بشأنه.

 

ودرس "الببلاوي" القانون في جامعة القاهرة والاقتصاد في جرينوبل بفرنسا، وحصل على درجة الدكتوراه في باريس، وقام بالتدريس الجامعي في الإسكندرية.

 

وفي عام 1980، انتقل إلى الخليج حيث أدار الدائرة الاقتصادية في بنك الكويت الصناعي قبل أن يعود إلى القاهرة ليشغل منصبي رئيس بنك التنمية الصناعية والعضو المنتدب للبنك.

 

وفي عام 2011 خلال فترة الحكم العسكري التي تلت الإطاحة بالرئيس حسني مبارك، شغل "الببلاوي" منصب نائب رئيس الوزراء ووزير المالية لشهور ثم استقال قائلاً إنه يعترض مبدئياً على مقتل نحو 26 شخصاً في اشتباكات وقعت خلال محاولة نشطاء أغلبهم مسيحيون تنظيم اعتصام أمام مبنى الإذاعة والتلفزيون.

 

وشغل "الببلاوي" منصبه يوم أمس الثلاثاء. وستواجه حكومته مهمة صعبة في التغلب على الانقسامات التي عمقتها الإطاحة بمرسي بيد الجيش.

 

و"الببلاوي" عضو مؤسس في الحزب المصري الديمقراطي الاجتماعي. ومن رأيه أن مصر تحتاج إلى السوق الحرة القائمة على حكم القانون وهما أمران مهمان لا يزالان غائبين عن اقتصاد البلاد إلى اليوم.

 

وفي مقال نشر عام 2009، كتب يقول إن من رأيه أن اقتصاد السوق لا يمكن أن يعمل إلا حين يسود حكم القانون.

 

ويقول من عملوا معه إنه مستمع جيد لكنه حاسم. وقال الشخص الذي عمل معه في وزارة المالية "هو يستمع للعاملين معه ثم يتخذ قراره الخاص به".