لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Wed 23 Jan 2013 07:36 AM

حجم الخط

- Aa +

مقتل 4 من أعضاء تنظيم القاعدة بغارة أمريكية في اليمن

قتل أربعة من أعضاء تنظيم القاعدة في اليمن في غارة شنتها طائرة أمريكية بدون طيار على سيارة كانوا يستقلونها في شمال اليمن.

مقتل 4 من أعضاء تنظيم القاعدة بغارة أمريكية في اليمن

قتل أربعة من أعضاء تنظيم القاعدة في اليمن في غارة شنتها طائرة أمريكية بدون طيار على سيارة كانوا يستقلونها في شمال اليمن.
وذكرت مصادر قبلية ومسئولون محليون أن الطائرة هاجمت سيارة الأشخاص الأربعة  بعد خروجهم من ساحة تدريب للمتشددين وذلك في رابع هجوم من نوعه خلال أربعة أيام.
وقتل أربعة آخرون يشتبه في أنهم مقاتلون في هجوم في وسط اليمن يوم الاثنين الماضي بينما قتل ستة آخرون في هجمات بطائرات دون طيار في محافظة مأرب يومي السبت والأحد. وقتل عشرة آخرون يشتبه في أنهم من مقاتلي القاعدة في انفجار في منزل في جنوب اليمن يوم الأحد.
يذكر أن الولايات المتحدة لا تعلق على هجمات الطائرات بلا طيار التي تستخدمها في ملاحقة المتشددين في اليمن منذ سنوات. وتسمح الحكومة اليمنية بمثل هذه الهجمات لكنها لا تعلق عادة على الدور الأمريكي في أي حادث محدد.
وكثفت واشنطن تحركها ضد القاعدة في اليمن حيث استغلت الجماعة الاضطرابات الواسعة النطاق المناهضة للحكومة في عام 2011 للسيطرة على مساحات من الأرض في الجنوب.
وتمكنت الحكومة اليمنية من طرد مقاتلي القاعدة من هذه المناطق في وقت لاحق من خلال عملية عسكرية في يونيو/ حزيران العام الماضي.

وقال مصدر قبلي طلب عدم نشر اسمه لرويترز إن الأربعة الذين قتلوا أمس كانوا يستقلون سيارة في الصحراء في محافظة الجوف قرب الحدود مع السعودية.

وقال مسؤول محلي طلب أيضا عدم نشر اسمه لرويترز "الهجوم استهدف تجمعا لأعضاء القاعدة الذين حولوا المنطقة إلى مركز للتدريب. وأصيبت إحدى السيارات وقتل كل من فيها... وفر الآخرون."

وتعتبر الحكومات الغربية تنظيم القاعدة في جزيرة العرب من بين أخطر أجنحة شبكة القاعدة العالمية.
لكن الاستياء من الهجمات التي تشنها هذه الطائرات يتزايد. وانتقدت وزيرة يمنية هذه الهجمات في وقت سابق اليوم الثلاثاء ودعت إلى استخدام العمليات البرية بدلا منها لتجنب إيذاء مدنيين.

وقطع قبليون مسلحون الطريق الرئيسي بين مأرب وصنعاء يوم الأحد غضبا مما قالوا إنه هجوم بطائرة بدون طيار على منطقة يسكنها مدنيون.

وفي وقت سابق هذا الشهر تظاهر عشرات من رجال القبائل المسلحين في الجنوب احتجاجا على هجمات طائرات بلا طيار قالوا إنها قتلت مدنيين أبرياء وأججت الغضب من الولايات المتحدة.