لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Mon 21 Jan 2013 10:00 PM

حجم الخط

- Aa +

إلزام الحكومة الكويتية باستخراج بطاقة مدنية لفتاة من "البدون"

في حكم هو الأول من نوعه ألزمت الدائرة الإدارية في محكمة الاستئناف أمس الحكومة باستخراج بطاقة مدنية لفتاة من فئة "البدون".

إلزام الحكومة الكويتية باستخراج بطاقة مدنية لفتاة من "البدون"
البدون في الكويت في احدى مظاهراتهم.

في حكم هو الأول من نوعه ألزمت الدائرة الإدارية في محكمة الاستئناف أمس الحكومة باستخراج بطاقة مدنية لفتاة من فئة "البدون"، كما أمرت المحكمة باستخراج ملف لها وهوية تعريف في الجهاز المركزي لمعالجة قضايا "البدون".

 

وتقول الحكومة الكويتية إن 34 ألفاً من "البدون" يستحقون الجنسية الكويتية من مجموع نحو 105 آلاف، أما الباقون وعددهم نحو 71 ألفاً فهم مواطنون من بلدان أخرى، وإن عليهم إظهار وثائقهم الأصلية.

 

ووفقاً لصحيفة "القبس" الكويتية اليوم الإثنين، قالت وكيلة المدعية المحامية فوزية الصباح إن هذا الحكم يعتبر سابقة قضائية، ويفتح الباب أمام جميع البدون الذين يملكون رقماً مدنياً لاستخراج بطاقات مدنية.

 

وأضافت "تقدمنا من قبل بطلب لفتح ملف لموكلتي في الجهاز المركزي لمعالجة قضايا البدون لكن لم نتلقَ رداً فلجأنا للقضاء النزيه".

 

وذكرت المحامية فوزية الصباح إن الدولة وفقاً للقانون ملزمة باستخراج رقم مدني وبطاقة مدنية لكل من يقيم على أرض الكويت أيا كانت جنسيته".

 

وختمت الصباح "تساءلنا أمام المحكمة الموقرة، هل يعقل أن يكون هناك مقيم ولد على ارض الكويت لا يملك بصمة ولا هوية ولا بطاقة مدنية وقد تعدى عمره الثلاثين عاما"!

 

يشار إلى أن سكان الكويت من فئة "البدون" بدؤوا سلسلة من الاحتجاجات والمظاهرات، بدفع من احتجاجات الربيع العربي، في فبراير/شباط ومارس/آذار من العام 2011.

 

وتجددت تلك الاحتجاجات في ديسمبر/كانون الأول للمطالبة بحل مشكلتهم التي مضى عليها عدة عقود.

 

وقالت منظمة "هيومان رايتس ووتش" إن السلطات الكويتية، وفي إطار محاولتها إجبار هؤلاء على إظهار ما تقول أنها وثائقهم وجنسياتهم الأصلية التي تثبت أن معظمهم ليسوا من الكويتيين، رفضت منحهم شهادات الميلاد، وشهادات الزواج، والوفاة.