لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Wed 2 Jan 2013 01:32 AM

حجم الخط

- Aa +

النيابة المصرية توجه اتهاما بالتخابر لجندي سابق بالجيش الإسرائيلي

قررت نيابة مدينة نويبع بجنوب سيناء الثلاثاء حبس اسرائيلي أربعة ايام على ذمة تحقيقات تجرى معه للاشتباه في قيامه بأعمال تخابر إثر توقيفه الاثنين.

النيابة المصرية توجه اتهاما بالتخابر لجندي سابق بالجيش الإسرائيلي

قررت نيابة مدينة نويبع بجنوب سيناء الثلاثاء حبس اسرائيلي أربعة ايام على ذمة تحقيقات تجرى معه للاشتباه في قيامه بأعمال تخابر إثر توقيفه الاثنين، بحسب ما أفاد مصدر قضائي.

وقال المصدر إن اسرائيليا كان ألقي القبض عليه الاثنين في منطقة طابا (جنوب شبه جزيرة سيناء) "للاشتباه في قيامه بأعمال تخابر"، حبس أربعة ايام على ذمة التحقيقات بقرار من نيابة نويبع التي بدأت تحقيقا معه.

وأضافت المصادر أنه تبين أن "المشتبه به دخل البلاد متسللا عبر منطقة جبلية بالقرب من طابا"، من دون مزيد من التفاصيل، وفقا لموقع فرانس 24.

وأفادت الصحف الاسرائيلية أن الموقوف هو اندري بشينيشنيكوف البالغ الرابعة والعشرين من العمر. وهو مولود في روسيا وهاجر الى اسرائيل حيث أوقفه جهاز الامن الداخلي الشين بيت في العام الفائت بسبب نشاطاته المؤيدة للفلسطينيين.

وأكدت صحيفة هآرتز أن الشاب عمل أربع سنوات ونصف سنة جنديا في الجيش الاسرائيلي. وتابعت "بعد مغادرة الجيش شهد تحولا سياسيا مهما وبدأ ينخرط في منظمات يسارية متشددة".

وأضافت "قبل عام كان يقيم في بيت لحم ثم في مخيم اللاجئين في الدهيشة" بالضفة الغربية. وتابعت الصحيفة "إن الفترة التي أقام فيها مع الفلسطينيين انتهت بعد توقيفه من قبل الشين بيت بتهمة الانتماء لمنظمة ارهابية، لكن أفرج عنه بعد مثوله أمام محكمة".

وأفادت صحيفة معاريف إن الشاب حاول رفض جنسيته الاسرائيلية مؤكدا أمام القضاء أنه "لا يعترف لا بدولة اسرائيل ولا بالمؤسسة الصهيونية".

وقال المتحدث باسم الخارجية الاسرائيلية ييغال بالمور لفرانس برس أنه لم يتلق أي اشعار من مصر حتى الآن بخصوص توقيف اسرائيلي في مصر.

وقال "طلبنا معلومات من المصريين. ننتظر معلومات رسمية من السلطات حول ما يتهمونه به وما يريدون فعله لكي نعلم كيف نتصرف".