لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Thu 6 Sep 2012 01:13 AM

حجم الخط

- Aa +

تحذيرات من انهيار شديد للاقتصاد الفلسطيني في السنوات المقبلة

حذرت الأمم المتحدة اليوم الأربعاء، من تراجع شديد في أداء الاقتصاد الفلسطيني خلال السنوات المقبلة بفعل النقص الحاد في الموارد الفلسطينية.

تحذيرات من انهيار شديد للاقتصاد الفلسطيني في السنوات المقبلة

حذرت الأمم المتحدة اليوم الأربعاء، من تراجع شديد في أداء الاقتصاد الفلسطيني خلال السنوات المقبلة بفعل النقص الحاد في الموارد الفلسطينية.

وقال تقرير صدر عن مؤتمر الأمم المتحدة للتجارة والتنمية الأونكتاد وجرى عرضه في مؤتمر صحفي عقد في رام الله، إن أداء الاقتصاد الفلسطيني سيزداد سوءا على المدى الطويل رغم النمو الحالي.

وأعرب التقرير عن القلق إزاء التقشف المالي وانعدام الأمن الغذائي وتزايد الفقر وتراجع القطاع الزراعي والآثار السلبية الناجمة عن استمرار الاحتلال وانخفاض الدعم المالي المقدم من الجهات المانحة.

وعرض التقرير ممثل "الأونكتاد" في الأراضي الفلسطينية مسيف الذي قال إن ما تحقق من نمو اقتصادي خلال العام 2011 بنسبة 9.9% لا ينبغي أن يساء فهمه، لأن هذه النسب رفعها النمو في قطاع غزة بنسبة 23% الناتج عن أنشطة إعادة الإعمار.

في حين بلغت نسب النمو في الضفة الغربية 5.2%، ومع ذلك ما زال نصيب الفرد من الناتج المحلي الإجمالي الحقيقي في غزة أقل من 10% عن مستوى عام 2005.

وذكر مسيف أن النمو الذي تحقق عام 2011 ومستهل عام 2012 ليس مستداما وأن نسبة كبيرة من النمو تعتمد على المعونة من الخارج.  رام الله - وكالات