لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Mon 17 Sep 2012 11:27 AM

حجم الخط

- Aa +

إيران تهدد بمحو إسرائيل من الوجود حال مهاجمتها

جدد مسؤولون إيرانيون تهديداتهم بـ"محو" إسرائيل من الوجود، إذا ما قامت الدولة العبرية بشن أي اعتداء على الجمهورية الإسلامية، على خلفية البرنامج النووي الإيراني، الذي تخشى تل أبيب أن يكون له أبعاد عسكرية يتيح لطهران امتلاك أسلحة نووية

إيران تهدد بمحو إسرائيل من الوجود حال مهاجمتها

جدد مسؤولون إيرانيون تهديداتهم بـ"محو" إسرائيل من الوجود، إذا ما قامت الدولة العبرية بشن أي اعتداء على الجمهورية الإسلامية، على خلفية البرنامج النووي الإيراني، الذي تخشى تل أبيب أن يكون له أبعاد عسكرية يتيح لطهران امتلاك أسلحة نووية، وفقاً لـ"سي.أن.أن".

 


وأكد قائد الحرس الثوري الإيراني، اللواء محمد علي جعفري، في تصريحات له الأحد، أوردتها وسائل الإعلام الإيرانية الرسمية، بمناسبة ذكرى تأسيس القوات الثلاث التابعة للحرس الثوري، أن "الرد الإيراني على أي عدوان صهيوني، سيكون سريعاً، وصاعقاً، ولن يبقي له أي أثر."

 

 كما شدد جعفري على أن حركة نقل الطاقة من مضيق "هرمز"، ستواجه مشكلة، في حال تعرض إيران لأي عدوان، موضحاً أن المنشآت النووية الإيرانية "محصنة بقوة أمام أي عدوان محتمل."

 

ونقلت الإذاعة الرسمية للجمهورية الإيرانية عن قائد الحرس الثوري قوله إن "كثافة الرد الصاروخي الباليستي الإيراني، لن تترك أي مناطق آمنة لدى كيان الاحتلال"، وأن "منظومة الدرع الصاروخية الصهيوني، ستكون عاجزة أمام كثافة الرد."

 

كما نقلت قناة "العالم" الإيرانية عن المسؤول العسكري إشارته إلى "مزاعم" إسرائيلية بأن الولايات المتحدة تجري اتصالات مع طهران، تحذرها من استهداف القواعد الأمريكية في المنطقة، حال تعرضها لأي عدوان إسرائيلي، وقال رداً على ذلك، إن "هذا الموضوع غير صحيح، ولا أساس له من الصحة."

 

في المقابل، حذر رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، من أن "إيران أصبحت على عتبة امتلاك القدرة على صنع السلاح النووي، خلال ستة أو سبعة أشهر"، وقال إن "إيران ستكون حينئذ قد قطعت تسعين بالمائة من الطريق نحو تخصيب اليورانيوم الكافي لإنتاج قنبلة نووية."

 

وأعاد نتنياهو، مطالبته الولايات المتحدة بضرورة وضع ما أسماها "خطوط حمراء" لإيران، فيما يخص برنامجها النووي "قبل فوات الأوان"، وأكد أن مثل هذه الخطوة من شأنها "تقليل احتمال توجيه ضربة عسكرية للمنشآت النووية الإيرانية."

 

وفي وقت سابق من الأسبوع الماضي، رفضت الإدارة الأمريكية تحديد "خط أحمر"، فيما يتعلق ببرنامج إيران النووي، لكنها أكدت أنها "تراقب البرنامج عن كثب"، فيما أشار المتحدث باسم البيت الأبيض، جاي كارني، إلى تأكيد الرئيس باراك أوباما، "وبشكل لا لبس فيه، التزامه بمنع إيران من الحصول على سلاح نووي."