لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Sat 1 Sep 2012 12:29 PM

حجم الخط

- Aa +

إخوان الأردن يهاجمون حكومة الطراونة ويصفونها بـ " حكومة التأزيم والإستفزاز " ويطالبون برحليها

هاجمت حركة الإخوان المسلمين في الأردن حكومة فايز الطراونة وطلبت برحيلها على خلفية قيامها برفع أسعار المشتقات النفطية .

إخوان الأردن يهاجمون حكومة الطراونة ويصفونها بـ " حكومة التأزيم والإستفزاز " ويطالبون برحليها

 وصف حزب جبهة العمل الإسلامي ، الجناح السياسي لحركة الإخوان المسلمين في الأردن اليوم السبت حكومة فايز الطراونة بـ " حكومة الإستفزاز والتأزيم " ، وأدانت قرارها الأخير برفع أسعار المشتقات النفطية، وطالبت بإقالتها .

 

وقال بيان صادر عن الحزب "تصر الحكومة ( الأردنية ) الحالية على أن تكون حكومة تأزيم واستفزاز وإفقار للشعب الأردني عندما فاجأتنا برفع جديد لأسعار النزين والسولار غير عابئة بحالتي الفقر والبطالة اللتين يعاني منهما الشعب الأردني".

 

وأشار البيان إلى أن "رفع أسعار المشتقات النفطية إلى أرقام خيالية لن يتوقف على ما يضيفه الرفع الى فاتورة المستهلك، وإنما يتجاوزه إلى مختلف السلع والخدمات، وبالتالي يهدد حياة الاغلبية الساحقة من الشعب الاردني لما يترتب على ذلك من آثار اجتماعية واقتصادية وأمنية".

 

وتابع البيان "وحتى تواصل الحكومة ( الأردنية ) سياستها الجائرة بحق الشعب الأردني فقد عمدت الى محاولة تكميم الافواه بتقديم مشروع قانون المطبوعات والنشر لتحكم سيطرتها على كل وسائل الاعلام بما فيها الاعلام الالكتروني.

 

وأوضح البيان إننا في حزب جبهة العمل الاسلامي ندين "هذه السياسة ونحمل الحكومة المسؤولية الكاملة عن تداعيات هذه السياسة التي تمعن في تأزيم الاوضاع في البلد في اقليم ملتهب وتواصل اجراءات استفزاز المواطنين وافقارهم".

 

وطالب حزب جبهة العمل الإسلامي في بيانه بـ "إقالة الحكومة وتشكيل حكومة انقاذ وطني تعمل على اخراج الوطن من ازمته وتؤسس لمرحلة جديدة يستعيد فيها الشعب سلطته ويبسط رقابته على جميع مؤسسات الدولة، ويستعيد ثرواته المنهوبة ويجنب البلد ويلات السياسات الفاشلة".

 

وكانت الحكومة الأردنية قررت رفع أسعار المشتقات النفطية ،باستثناء مادتي الكاز والغاز،وذلك اعتبارا من منتصف ليل الجمعة السبت تطبيقا لبرنامج التصحيح الإقتصادي