لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Sun 4 Nov 2012 01:15 AM

حجم الخط

- Aa +

سعوديون يدعون لمقاطعة شركة "المراعي" لزيادتها أسعار الألبان

إثر نجاح الحملات السابقة، بدا مواطنون سعوديون حملة مقاطعة لمنتجات شركة ألبان "المراعي" بعد أن رفعت أسعار منتجاتها.

سعوديون يدعون لمقاطعة شركة "المراعي" لزيادتها أسعار الألبان
بدأ مواطنون سعوديون بمقاطعة شركة "المراعي" لزيادتها أسعار منتجاتها

أفادت تقارير في اليومين الأخيرين بأن مواطنون سعوديون بدأوا بمقاطعة شركة ألبان "المراعي" في المملكة العربية السعودية بسبب رفع أسعار منتجاتها.

 

ونقلت صحيفة سعودية عن مصادر أكدت بأن شركة أسواق العثيم توقفت عن استلام أي منتجات من حليب شركة "المراعي" ابتداء من يوم الجمعة الماضي بعدما رفعت "المراعي" -وهي أكبر شركة لمنتجات الألبان في السعودية من حيث القيمة السوقية- أسعار بعض منتجاتها بنسب فاقت 25 بالمئة بدءاً من يوم الخميس الماضي.

 

وقالت صحيفة "الاتحاد" الإماراتية أمس السبت إن مواطنون سعوديون استغلوا نجاح حملات مقاطعة المنتجات الغذائية التي حققت نجاحاً كبيراً خلال العام الحالي داعين إلى حملة جديدة لمقاطعة شركة "الألبان" بسبب قرار الشركة رفع أسعار منتجات اللبن طويل الأجل.

 

ودشن نشطاء حملة مقاطعة على موقع "تويتر" للتواصل الاجتماعي، دعوا فيها إلى مقاطعة منتجات الشركة ونشر أسماء شركات ومنتجات أخرى بديلة للمستهلكين.

 

وقال محمد ناصر المرشود "إذا لم نجد الحل من وزارة التجارة فلا بد أن نستخدم المقاطعة.. البديل موجود فمقاطعتنا للشركة أسهل من أي مقاطعة".

 

وكتب حماد أبو غزالي "للإنصاف ومن المنطقي المطالبة بخفض أسعار المنتجات الأخرى الأقل جودة والأقل سعودة وتبيع بنفس سعر الشركة لأن هامش ربحهم أكبر".

 

وعلق محسن حسن على قرار الشركة رفع أسعارها "ما أدري ليه أحس رفعهم للأسعار مع علمهم بالحملات اللي راح يتعرضون ليس إلا بقصد الدعاية فقط".

 

وكانت شركة "المراعي" قد رفعت -يوم الخميس الماضي- أسعار الحليب طويل الأجل العبوة الكبيرة بنكهاتها من 18 ريال إلى 23 ريال، والعبوة الصغيرة من 15 ريال إلى 18 ريال.

 

يذكر أن حملات مقاطعة المنتجات الغذائية في المملكة قد حققت بعض النجاح وأجبرت بعض الشركات على تخفيض أسعارها، خلال الفترة الماضية، وكان آخرها حملة مقاطعة الدجاج المجمد التي كبدت الشركات خسائر كبيرة.