لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Thu 15 Nov 2012 08:50 AM

حجم الخط

- Aa +

نقيب الأئمة والدعاة في مصر: سنمنع "القرضاوي" من الخطابة بالأزهر

انتقد نقيب الأئمة والدعاة الشيخ محمد محمد البسطويسي الدعوة التي وجهها وزير الأوقاف المصري إلى الشيخ يوسف القرضاوي، لإلقاء خطبة الجمعة المقبل في الأزهر أثناء زيارة رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان.

نقيب الأئمة والدعاة في مصر: سنمنع  "القرضاوي" من الخطابة بالأزهر
فضيلة الشيخ يوسف القرضاوي

انتقد نقيب الأئمة والدعاة الشيخ محمد محمد البسطويسي، الدعوة التي وجهها وزير الأوقاف إلى الشيخ يوسف القرضاوي، لإلقاء خطبة الجمعة المقبل في الأزهر أثناء زيارة رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان.

ووفقا لبوابة أخبار اليوم، أكد البسطويسي أن نقابة الأئمة أعلنت رفضها لخطبة القرضاوي قائلا: "الأسباب كثيرة وأهمهما حتى لا يزداد النفوذ القطري داخل مصر عبر الشيخ القرضاوي، وأن الشيخ القرضاوي إخواني وإعطائه الخطبة معناها التشجيع على الانتماءات السياسية بين الدعاة".

وتساءل البسطويسي خلال حواره مع الاعلامي وائل الإبراشي في برنامج " العاشرة مساء": أين كان الشيخ القرضاوي يوم 25 يناير أثناء بداية الثورة؟".

 وأضاف :"نحن في نقابة الأئمة والدعاة نرفض أن يكون الإمام تابعا لتيار سياسي والقرضاوي ينتمي لجماعة الإخوان المسلمين وبالتالي نحن نرفض أن يكون خطيبا في الأزهر لأن هناك آلاف غيره يستحقون أن يخطبوا في الأزهر بدلا منه.

وانتقد البسطويسي موقف القرضاوي الذي رفض الاستقرار في مصر بعد الثورة.
 
من جهته قال فتحي أبو الورد، أحد مساعدي رئيس الاتحاد العالمي للعلماء المسلمين، إن وزارة الأوقاف أرادت أن تكرم الشيخ القرضاوي في صورة دعوته لإلقاء الخطبة القادمة بالجامع الأزهر، لافتا إلى أنهم يعملون تحت مظلة الأزهر الشريف ويكملون دوره.

وقال ابو الورد إن دعوة القرضاوي جاءت على اعتبار أنه عانى في دعوته للإسلام أيام النظام السابق، كاشفا أن وزارة الأوقاف عرضت على الشيخ القرضاوي إلقاء خطبة له أول كل شهر لكنه اعتذر لظروفه المرضية.
 
  في حين رد رئيس الجبهة الشعبية لاستقلال الأزهر عبد الغني هندي، بأن الاعتراض على خطبة الشيخ القرضاوي له أسباب أهمها موقفه السلبي تجاه ما تتعرض له الدعوة الإسلامية من سلبيات واضطهاد ومواقف تعترضها.

وقال:" كنا نتوقع أن يبادر الشيخ القرضاوي بتوجيه رسالة للرئيس مرسي لإصلاح حال الدعوة بدلا من أن يأتي ليخطب خطبة ويعود إلى قطر".