لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Thu 24 May 2012 04:30 AM

حجم الخط

- Aa +

وزارة الخدمة المدنية السعودية: 11 ألف وظيفة إدارية خلال 3 أسابيع

قال وزير الخدمة المدنية السعودية عبدالرحمن البراك إن وزارته بصدد الإعلان عن 11 ألف وظيفة إدارية جديدة خلال ثلاثة أسابيع.  

وزارة الخدمة المدنية السعودية: 11 ألف وظيفة إدارية خلال 3 أسابيع
أكد وزير الخدمة المدنية أن وزارته بصدد الإعلان 11 ألف وظيفة إدارية جديدة.

نقلت صحيفة "الوطن" السعودية عن وزير الخدمة المدنية السعودية عبدالرحمن البراك قوله إن الوزارة بصدد الإعلان عن 11 ألف وظيفة إدارية جديدة خلال ثلاثة أسابيع.

 

والتقى "البراك" أمس الأربعاء بخريجات قسم تاريخ من كلية التربية بمدينة أبها، ونقلت الصحيفة عن الخريجات مطالبتهن للوزير بإيجاد وظائف حكومية لهن.

 

وقالت صحيفة "الوطن" اليومية "(نريد وظائف لا عصيراً)..عبارة أكدت عليها خريجات قسم التاريخ من كلية التربية بأبها لوزير الخدمة المدنية عبدالرحمن البراك خلال لقائه بهن بمقر فرع الوزارة في عسير أمس، وذلك إثر توجيهه بتوفير الماء والعصائر لهن ريثما يعود من موعده في إمارة المنطقة، إلا أنهن قاطعنه قائلات "التوظيف لا العصير".. فذلك حلمنا الذي لم يتحقق على مدى أكثر من 13 عاماً".

 

وأكد "البراك" أن الوزارة بصدد الإعلان عن 11 ألف وظيفة إدارية خلال الأسابيع الثلاثة المقبلة، ومن شأن ذلك الإسهام في توطين عدد من الوظائف، وذكر إنه تم قبل قرابة 10 أيام الإعلان عن 28 ألف وظيفة تعليمية، وحرصت الوزارة على إتاحة معرفة عناصر مفاضلتها أمام الجميع بكل شفافية.

 

وقال "البراك" إنه تم الانتهاء من اعتماد محاضر تثبيت كافة الموظفين بكافة الجهات الحكومية إنفاذا للأمر السامي، مضيفاً إن هناك قرابة 18 ألف وظيفة "ممرضة" شاغرة وقرابة خمسة آلاف ممرض.

 

واستهل "البراك" لقاءه بمقابلة خريجات قسم التاريخ وبعض الأقسام الأخرى على فترتين فصل بينهما خروجه إلى إمارة المنطقة، إذ أكدت الخريجات أن مسميات التخصصات "تاريخ" و"تاريخ وحضارة" تسببت في حرمانهن من التوظيف، ولاسيما أن منهن من حصلت على معدلات عالية، وبعضهن يعملن بمدارس أهلية لا يتجاوز راتبها الشهري 1600 ريال فقط، ليرد الوزير: الوزارة تحقق العدالة والمساواة لجميع المتقدمين والمتقدمات، وتلبي احتياج وزارة التربية والتعليم من الوظائف التعليمية بشكل سنوي.

 

ووعد "البراك" الخريجات بأنه سيبحث موضوعهن مع وزير التربية والتعليم الأمير فيصل بن عبدالله كإجراء أولي وفي خطوة لإيجاد حل لمعاناتهن، وفي حالة تعذر ذلك فسيتم فتح المجال لهن للتقديم على الوظائف الإدارية المزمع الإعلان عنها خلال الأسابيع المقبلة والمقدرة بقرابة 11 ألف وظيفة.

 

والتقى "البراك"  أيضاً عدداً من خريجي المعاهد الصحية، الذين أكدوا أن ما صدر عن وزارة الصحة بأن التوطين في بعض التخصصات وصل إلى ما نسبته أكثر من 90 بالمئة مخالف للواقع، بدليل أن فني مختبرات يغطي في خمسة مراكز صحية في إحدى محافظات عسير، بواقع يوم لكل مركز، في حين أن الخريجين اجتازوا اختبار الهيئة الصحية، وتم توظيف البعض وتوجيه البعض إلى القطاع الخاص، وهناك قرابة 14 ألف خريج خارج دائرة التوظيف.

 

وصرح الوزير إن "هناك لجنة تحضيرية ستبدأ أعمالها قريباً وستعمل على وضع الحلول اللازمة لخريجي المعاهد الصحية، مؤكداً أن هذه القضية محل اهتمامه الشخصي".

 

وحول لقائه خريجي التقنية، أكد "البراك" لعدد من طالبي تحسين أوضاعهم الوظيفية من خريجي الكلية التقنية، أن هناك دراسة لإعطاء خريجي تلك الكليات ممن درسوا عامين ونصف المرتبة الخامسة، والسادسة لمن درسوا ثلاث سنوات.