لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Thu 17 May 2012 09:42 AM

حجم الخط

- Aa +

السعودية تمنع استخدام التاريخ الميلادي أو الإنكليزية في التعاملات الرسمية

قررت وزارة الداخلية السعودية منع جميع الجهات الحكومية والخاصة من استخدام التاريخ الميلادي في التعاملات الرسمية أو استخدام اللغة الإنكليزية في الرد على المكالمات والتخاطب.

السعودية تمنع استخدام التاريخ الميلادي أو الإنكليزية في التعاملات الرسمية
منعت وزارة الداخلية السعودية استخدام التاريخ الميلادي أو الإنكليزية في التعاملات الرسمية.

قررت وزارة الداخلية السعودية منع جميع الجهات الحكومية والخاصة من استخدام التاريخ الميلادي في التعاملات الرسمية أو استخدام اللغة الإنكليزية في الرد على المكالمات والتخاطب خاصة في بعض الشركات والفنادق.

 

ووفقاً لصحيفة "الوطن" السعودية، منعت وزارة الداخلية جميع الجهات الحكومية والخاصة من استخدام التاريخ الميلادي في التعاملات الرسمية أو استخدام اللغة الإنجليزية في الرد على المكالمات والتخاطب خاصة في بعض الشركات والفنادق، وألزمت الوزارة تلك الجهات والقطاعات باستخدام التاريخ الهجري واللغة العربية، مشددة على أن الإجراء من شأنه أن يحفـظ هويتي التاريخ الهجري الإسلامي واللغة العربية.

 

وأكدت وزارة الداخلية في تعميم وزعته على الجهات والمؤسسات أنها رصدت بعض الإجراءات الصادرة من بعض المصالح الحكومية وغيرها تستخدم التاريخ الميلادي أو تورده في صلب تعاملاتها دون الحاجة لذلك، وهو ما اعتبرته مخالفة لأوامر سامية تنظم التعامل الإجرائي داخل المملكة، وأشارت في توجيهاتها المعممة إلا أن كثيراً مـن أقسام الاستقبال في الفنادق والشركات يتم التخاطب فيها والرد على الاتصالات باللغة الإنجليزية.

 

وشددت الوزارة على جميع الجهات والإدارات بالالتزام باستخدام التاريخ الهجري في جميع مخاطباتها إنفاذا للأوامر السامية وحفاظاً على هوية التاريخ الهجري الإسلامي، كما منحت تلك الجهات صلاحية استخدام التاريخ الميلادي عند الحاجة بشرط اقترانه بالتاريخ الميلادي الذي يوافقه مع التأكيد على استخدام اللغة العربية اعتزازاً باللغة الوطنية.